الرئيسية > ميديا وثقافة > تعليقا على الأعمال الرمضانية : الشوبي فحوار مع “كَود”: أحلام سيتي قديم وكان خاص يتعرض فوقتو.. ورفضت المشاركة فواحد المسلسل
16/04/2021 19:00 ميديا وثقافة

تعليقا على الأعمال الرمضانية : الشوبي فحوار مع “كَود”: أحلام سيتي قديم وكان خاص يتعرض فوقتو.. ورفضت المشاركة فواحد المسلسل

تعليقا على الأعمال الرمضانية : الشوبي فحوار مع “كَود”: أحلام سيتي قديم وكان خاص يتعرض فوقتو.. ورفضت المشاركة فواحد المسلسل

عفراء علوي محمدي- كود كازا//

فحوار ليه مع “كود” قال الشوبي انه مشارك ف3 اعمال رمضانية هذ العام، فقنوات الأولى ودوزيم وMBC5، لكنه تأسف على سلسلة “أحلام سيتي” اللي كتدوز قبل الفطور فالأولى، واللي قال أنها قديمة وتعطلات فالبث.

وجدد الشوبي استنكارو للكاميرا الخفيا اللي كتدوز بشكلها الحالي، سواء المغربية او العربية بحال ديال رامز جلال، وقال انها كلها عنف وانتقام وكتبين بان أن عند المجتمع مرض مزمن.

وكشف الشوبي انه ماستطعش المشاركة فواحد العمل تعرض عليه، حيت كان وقت عندو مزير شوية، وأن الاعمال المغربية هذ العام فالمستوى المطلوب.

كَود: شنو هي الاعمال اللي شاركتي فيها هذ رمضان؟

الشوبي: هذ العام كاين سلسلة “أحلام سيتي”، من إخراج مراد الخودي، اللي كتدوز قبل الفطور، لكن هذ العمل قديم شوية، بحيث هو انتاج 2019 وتأخر حتى لهذ السنة عاد قررو يبثوه، وكيبان أنه أون ديكالاج مع الأعمال المطروحة دابة، وحتى التايمين ديالو ماشي بحال لخرين، بحيث فيه 30 دقيقة ماكاملاش، لكن التوقيت اللي تختار ليه قبل المغرب هو توقيت مزيان، كنت كنفضل لو أنه تعرض ف2019، كان تكون عندو راهنيتو، لكن دابا منين تعطل غيكون ناقص وغيحسو الناس بهذشي بالمقارنة مع المواضيع اللي تناولاتها الأعمال الأخرى.

كاين كذلك دراما ولاد المرسى، من إنتاج قناة MB5 وحتى هو من إخراج مراد الخودي، وهو عمل اجتماعي كيهضر على الناس اللي كيشتغلو فالمرسى، فقالب اجتماعي وفني زوين توفق المخرج فيه، كذلك دار تشكيلة من الممثلين المغاربة اللي عندهم قدرات وعطاو وجه مشرف للدراما.

وكاين اليوم الخميس على القناة الثانية دار السلعة، لمخرجو محمد أمين مونة، وهو مسلسل اجتماعي كيحلل العلاقات الأسرية والاجتماعية بين الأسر والعائلات والمشاكل اللي كتوقع ليها، وتصور كلو فمدينة فاس، وتحديدا فالرياضات والبزارات دالمدينة القديمة، الشي اللي عندو وقع زوين على المتفرج المغربي اللي ماكيعرفش المدينة.

كَود: شنو انطباعك على الانتاجات المغربية هذ العام؟

الشوبي: حسب ما شفت هذ اليومين، فالانتاج المغربي تطور بزاف، وكاين انتاج درامي وفكاهي متطور تقنيا وكتابة، ولو أن الكتابة مازالة نقاصة فالأعمال الكوميدية، لكن فالأعمال الأخرى كتحس أنه كاينة روابط حقيقية فالكتابة وفالاخراج وفالتشخيص وحتى فالموسيقى، كاين اجتهاد مهم جدا هذ السنة، وهذشي إيجابي، وبرأيي أنه سببه هو التنافس والتحدي اللي دخلات فيه الأولى والثانية مع mbc5، وولاو كيعرفو يسوقو منتوجهم ويشوفو الحاجة اللي ممكن تكون محببة عند المشاهدين، هذشي ماكانش قبل، وهذشي يقد يخلي المنتوج المغربي ينافس بقوة الأعمال الأخرى العربية.

كَود: وبالنسبة للكاميرا الخفية واش تحسنات بالمقارنة مع قبل؟

الشوبي: انا ضد الكاميرا الخفية بشكلها الحالي، بحيث كتحط من قيمة الانسان المغربي، وحتى من الناحية الاجتماعية غير صالحة، كذلك الكاميرا الخفية ديال رامز حلال عندي منها موقف، هذيك فجاجة وفضاعة، وكتحس بحال إلى فيها انتقام وعنف وماشي مزحة بسيطة.. وشي مرات كيتم داكشي بشكل هستيري، ديك الطريقة باش كيشتغل رامز جلال كتخلع وكيبان من خلالها أن المجتمع عندو مرض مزمن، لكن فالمجمل الكاميرا الخافية ماشي مادة ترفهية، بل مقلب غير شريف كيخلينا نسخرو من الاخر، او ممكن نتصنعوها ونفبركوها… كانت فواحد الوقت الكاميرا سوربريز مع المشاهير فإطار البسط والمزحة الخفيفة، لكن ماشي بالغوات والعنف باش نبان وندير البوز.. هذشي كيحل الباب للمغاربة يسخرو من بعضهم، حتى ولينا نشوفو هذشي ففيديوهات بين شباب فاليوتوب، هذشي ماشي ترفيه وماشي تثقيف، هذشي تبرهيش !

كَود: معروف على الشوبي ماكيقتنعش بسهولة بعمل ما.. واش هذ العام رفضتو تشاركو فأعمال تلفزية؟

الشوبي: بالعكس، قبلت العروض اللي تمنحات لي كلها، باستثناء عرض فواحد العمل مازال للآن قيد التصوير للمخرج ابراهيم الشكيري اللي كنحييه وكنحيي الطاقم دالعمل من هذ المنبر، ماقدرتش نشارك فيه بسبب التزامي فعمل “دار السلعة” بمدينة فاس، وكان يصعاب عليا نتنقل حتى لمراكش فنفس الوقت، وعاد انا كنسكن فمدينة القنيطرة… كنت اتفقت باش نخدم معاهم، وجا الكونفينمون وتحبس كلشي وتعطلات الأمور، لكن فاش بدا التورناج كنت ملتزم فالعمل الآخر، وعلى المستوى الاحترافي قررت نتنازل على واحد مقابل الآخر.

موضوعات أخرى