الوالي الزاز -كود- العيون ////

كشفت مصادر إعلامية جزائرية، أن محكمة الجنايات الابتدائية بمجلس قضاء وهران، قد قضت بسجن 4 أشخاص ما بين 10 إلى 12 سنة سجنا نافذا لإدانتهم بتهم تتعلق بتكوين شبكة إجرامية دولية متخصصة في تزوير العملة الأجنبية.

وذكرت المصادر أن المدانين هم ثلاثة جزائريين بالإضافة لصحراوي ينحدر من مخيمات، إذ تم إيقافهم متلبسين بترويج 18 ألف يورو مزورة، مشيرة أن نشاط الشبكة تم رصده في 20 أبريل 2017، عندما تقدم أحد الضحايا بدعوى قضائية تتعلق باستلامه مبلغ مالي قدره 4 آلاف يورو كتسديد لدين سابق، من طرف أحد المتهمين، قبل أن يتفاجأ بكونها مزيفة، ويتم فيما بعد البحث والتحري الذي أفضى الى توقيف المتهم و 3 من شركائه، تبين بعد ذلك أنهم ينشطون ضمن شبكة دولية متخصصة في تزوير العملة تمتد من إيطاليا إلى إسبانيا ففرنسا وصولا للجزائر بالتنسيق مع شريكهم المغترب الذي يتولى الوساطة معه الصحراوي المنحدر من مخيمات تندوف.

وأبرزت المصادر أن التحريات المجراة تفيد بضخ الأموال المزورة في سوق المركبات، حيث يتم اقتناء العشرات من السيارات لإعادة بيعها و تسلم أموال حقيقية.