الرئيسية > آش واقع > حرمان طلبة الطب من “منحتي” ورطات أمزازي مع رئيس الحكومة.. شكايات كثيرة نزلات على رئاسة الحكومة والبرلمانيين كاعيين على التأخر فحل المشكل
29/07/2021 17:30 آش واقع

حرمان طلبة الطب من “منحتي” ورطات أمزازي مع رئيس الحكومة.. شكايات كثيرة نزلات على رئاسة الحكومة والبرلمانيين كاعيين على التأخر فحل المشكل

حرمان طلبة الطب من “منحتي” ورطات أمزازي مع رئيس الحكومة.. شكايات كثيرة نزلات على رئاسة الحكومة والبرلمانيين كاعيين على التأخر فحل المشكل

هشام أعناجي ـ كود الرباط//

علمت “كود” من مصادر مطلعة أن حرمان طلبة السنة الاخيرة طب وصيدلة وطب الأسنان من منحة التعليم العالي “منحتي”، تحولت إلى جدل كبير بين البرلمانيين والحكومة، خصوصا وأن الأمر قد يتحول إلى معركة قضائية بين الطلبة ووزير التعليم الحالي.

وذكرت مصادر “كود” أن رئيس الحكومة توصل في الأيام الأخيرة، بعدة شكايات على الموقع الرسمي “شكاية.ما”، بخصوص حرمان طلبة السنة الأخيرة من كليات الطب وطب الأسنان والصيدلة، من منحة الاستحقاق الاجتماعي التي صادقت عليها الحكومة في مجلسها يوم 18 يونيو 2020، والتي نشرت في الجريدة الرسمية.

واستندت الشكاية التي توصلت بها “كود”، على المحضر الرسمي الذي وقعته وزارتي التربية الوطنية والصحة مع تنسيقية الطلبة سنة 2019 والذي بموجبه سيتم صرف المنح للطلبة.

ورغم التوضيح الذي أصدرته الوزارة المنتدبة في التعليم العالي يوم 2 يوليو الذي أشار إلى المرسوم رقم2.20.407 المنظم للمنح، فإن “الوزارة لم تف بتعهداتها  الواردة في المحضر المشار إليه والذي لم يلغ عملية الجمع بين المنحة والتعويضات، وخير دليل على ذلك أن طلبة السنوات الادنى بهذه الكليات يجمعون بين المنحة والتعويض” تضيف الشكاية.

والتمس طلبة السنة الأخيرة في الطب والصيدلة وطب الأسنان من رئيس الحكومة المحترم رفع الحيف عنهم في إطار مبدأ تكافئ الفرص والإنصاف، وذلك “عن طريق إصدار تعليمات إلى الوزارة الوصية (التعليم) قصد احترام القانون وذلك بتنزيل مقتضيات المرسوم المتعلقة بالمنحة المخصصة لطلبة الطب السنة الأخيرة، وذلك تشجيعا لأداء اطباء الغد”.

يشار إلى أن قيمة التعويض الواردة في المرسوم رقم2.20.706 هي 2000 درهم لكن للأسف “ورغم هزالة التعويض لطبيب الغد، فلم يسلم بدوره من الاقتطاع 500 درهم دون مبرر، حيث يتوصل الطلبة ب 1500 درهم فقط” تقول الشكاية.

هاد القضية ديال حرمان طبة الطب من حقهم في المنحة اللي كتوصل لـ”12 ألف درهم فالعام”، تقدر تكون سبب في تغريم وزارة التعليم بسبب خرقها للقانون. إضافة إلى اقتطاع 500 درهم من التعويض.

دبا هاد الطلبة اللي فالسنة الأخيرة (بمعنى اطباء ممارسين) صبرو وتحملو اعباء كوفيد، وسكتو وملي عرفو بلي تقولبو ومغاديش يتصرف ليهم المنحة، واخا وعود المسؤولين ليهم بأنه غادي يتم الصرف (“كود” عندها ما يفيد فهاد الجانب).

رؤساء الفرق البرلمانية خداو بجدية هاد الملف، خصوصا فرق الاستقلال والاشتراكي والبي جي دي، اللي باقين متبعو الملف، خصوصا وأن وزارة امزازي بغات تهرب من الملف.
الموضوع بيد رئيس الحكومة حاليا، واش يقدر يفك مشكل هاد الطلبة أم ان الانتخابات تقدر تكون سبب في تأجيل حل الملف.

طلبة الطب اختارو يمشيو بتدرج وبداو بالبيانات ثم مراسلة البرلمانيين ثم وضع شكايات لدى رئاسة الحكومة، وفي حالة هادشي مجاب والو، غادين يمشيو للمحكمة الادارية.

ويقول أحد المشتكين لـ”كود” إنه “في حالة لم يستجيبوا غادين نمشيو للتصعيد والإضرابات”.

عدد من طلبة الطب اللي هضرات معهم “گود” واعيين بالوضعية اللي كادوز منها المملكة، لذلك مبغاوش يديرو احتجاجات ومبغاوش يتم استغلالهم فهاد الحملة الدولية ضد المملكة، اضافة الى ذلك عندهم دور حيوي ومهم في المستشفيات الجهوية والمراكز الصحية.

موضوعات أخرى

23/09/2021 22:21

عاجل.. سالا الكلام: عمدة الرباط داتها اسماء اغلالو والاجتماع فدارها باقي مسالاش بحضور الطالبي وأوزين وها كيفاش كولشي تحسم