الوالي الزاز -كود- العيون ///

عقد الوفد الممثل للبرلمان الأوروبي، صبيحة اليوم الإثنين، لقاءا مطولا مع مجموعة من الإطارات الموالية لجبهة البوليساريو بمدينة الداخلة.

وتحادث الوفد البرلماني الأوروبي الذي يضم كلا من الفرنسية باتريسيا لالوند، وهايدي أوتالا نائب رئيس البرلمان الأوروبي، ثم البريطاني ديفيد مارتن، والإيطالية تيزيانا بيغين، -تحادثوا- رفقة المناصرين للبوليساريو حول المحور المتعلق باستفادة ساكنة المنطقة من الثروات الطبيعية للمنطقة، ومدى إستثمارها في خلق دينامية تنموية حقيقة بالمنطقة.

ويشار أن ممثلي الإطارات الحقوقية الموالية للبوليساريو، هم عتيق براي، ومحمد فاضل السملالي، ثم مربيه الوالي، بالإضافة للمامي اعمر سالم، ومحمد مانولو، والذين قدموا تصورات مرتبطة إلى حد كبير بتوجه جبهة البوليساريو من ملف الصحراء والثروات الطبيعية.