عمر المزين – كود//

علمت “كود” أن أنس لحريشي أحد قيدومي الصحافة في بلادنا، توفي أمس الإثنين، بمدينة الدار البيضاء.

وقالت مصادر مقربة أن جنازة الراحل الذي عمل لسنوات طويلة مع جريدة “L’OPINION” بفاس ستقام اليوم الثلاثاء بمدينة بوسكورة، مشيرة إلى أن الدفن سيكون بعد صلاة العصر بمقبرة الغفران.

وفاة لحريشي خلفت صدمة كبيرة بين عائلته الصغيرة وزملاءه، خاصة وأن الراحل كان عزيز على كولشي، ودوّز فترة زوينة بزاف مني كان بصّح الصحافة صحافة.