الرئيسية > آش واقع > وسط خلافات داخل الإغلبية.. لجنة المالية صادقت على الجزء الأول من مشروع قانون المالية التعديلي
12/07/2020 11:30 آش واقع

وسط خلافات داخل الإغلبية.. لجنة المالية صادقت على الجزء الأول من مشروع قانون المالية التعديلي

وسط خلافات داخل الإغلبية.. لجنة المالية صادقت على الجزء الأول من مشروع قانون المالية التعديلي

كود – ومع//

صادقت لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، ليلة السبت الأحد، بالأغلبية، على الجزء الأول من مشروع قانون المالية المعدل رقم 35.20 للسنة المالية 2020.

وحظي مشروع القانون، الذي أدخلت عليه تعديلات، بموافقة 22 نائبا، ومعارضة 10 آخرين.

وكانت مكونات مجلس النواب، أغلبية ومعارضة، قد تقدمت بحوالي 75 تعديلا على مشروع قانون المالية المعدل للسنة المالية 2020.

لكن الغريب في المشروع أنه لم يحظى بالثقة الكاملة لفرق الأغلبية، بحيث أن حزب التجمع الوطني للأحرار رفض طريقة باش جا المشروع لي يقدر يتسبب ف احتقان اجتماعي، وفق قيادي في المكتب السياسي ل “كود”.

الحكومة ضربات رجال الاعمال والمستثمرين الكبار  فهاد القانون خصوصا فيما يتعلق برفع الضريبة على الاستيراد، ناهيك عن غياب توافق داخل الأغلبية.

يذكر بأن مشروع قانون المالية المعدل يهدف إلى توفير آليات الدعم المناسبة للاستئناف التدريجي للنشاط الاقتصادي، والحفاظ على مناصب الشغل، مع مواكبة ذلك بإجراءات عملية للرفع من فعالية الإدارة، وذلك بالاستناد إلى ثلاثة مرتكزات أساسية تتمثل في مواكبة الاستئناف التدريجي للنشاط الاقتصادي؛ والحفاظ على مناصب الشغل، وتسريع تنزيل الإصلاحات الإدارية.

وسيعقد مجلس النواب، غدا الاثنين، جلستين عموميتين تخصصان للدراسة والتصويت على الجزء الأول من مشروع قانون المالية المعدل رقم 35.20 للسنة المالية 2020.

وستخصص الجلسة الأولى لتقديم تقرير لجنة المالية والتنمية الاقتصادية في شأن دراسة مشروع قانون المالية المعدل، ولتدخلات الفرق والمجموعة النيابية في مناقشة الجزء الأول من مشروع القانون.

أما الجلسة الثانية فستخصص لجواب وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة على مداخلات الفرق والمجموعة النيابية في مناقشة الجزء الأول لمشروع قانون المالية المعدل، وكذا للتصويت على الجزء الأول من مشروع القانون.

موضوعات أخرى

08/08/2020 20:30

حصيلة كورونا فالأقاليم والجهات: كازا هي اللولة فعدد الإصابات اليومية والوفيات.. وجهة درعة فاتت جهة العيون فالطوطال ديال الحالات

08/08/2020 19:30

خوانجية فيسبوك وكبيرهم أحمد منصور دارو فراسهم الضحك.. نسبو بناية كويتية متأثراتش بانفجار بيروت لآل أردگان والعثمانيين.. وطلقو الكذبة وتيقوها