الرئيسية > آش واقع > وزارة السياحة غادي تفوت معاهد ومراكز التكوين الفندقي.. النقابة الوطنية للسياحة: كاين الغموض والتعتيم فهادشي ومصير 800 موظف مهدد
17/10/2020 11:50 آش واقع

وزارة السياحة غادي تفوت معاهد ومراكز التكوين الفندقي.. النقابة الوطنية للسياحة: كاين الغموض والتعتيم فهادشي ومصير 800 موظف مهدد

وزارة السياحة غادي تفوت معاهد ومراكز التكوين الفندقي.. النقابة الوطنية للسياحة: كاين الغموض والتعتيم فهادشي ومصير 800 موظف مهدد

عمـر المزيـن – كود الرباط//

أكدت النقابة الوطنية للسياحة، المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، أن وزارة السياحة التي تشرف على تدبير معاهد ومراكز التكوين الفندقي 15 مؤسسة الى جانب المعهد الدولي للسياحة بطنجة، تستعد إلى تفويت معاهد ومراكز التكوين الفندقي.

وأوضحت أن وزيرة السياحة تحاول حاليا تسارع الزمن للتفويت المعاهد المذكورة بدون اصدار اي مذكرة توضح للموظفين أسباب وصيغة التفويت، مؤكدة أنها ووجهت عدة مراسلات ولا اجابة الى الان.

وقالت نقابة “السي دي تي” إن المدير المركزي المذكورة أصدر تعليمات شفوية وعبر رسالة بالبريد الالكتروني الى كافة المعاهد والمراكز ماعدا ورزازت والمعهد العالي بطنجة ومركز تواركة مفاده بالحرف انه يتوجب انتهاء الموسم الدراسي بالنسبة للمتدربين المنتقلين الى السنة الثانية عند نهاية شهر دجنبر 2020 وإجراء امتحانات التخرج.

وأوضحت أن البرنامج الدراسي الذي يحتوى على 2200 ساعة في تخصص التسويق السياحي والتدبير تنجز منه الوحدات المتبقية 1000 ساعة خلال مدة شهرين هو أمر غير بيداغوجي ولا تربوي ومستحيل بالنسبة لجميع المكونين والأساتذة تطبيقيا ونظريا.

ووقع إجماع شامل ورفض مطلق، حسب النقابة المذكورة، من طرف الاساتذة على تطبيق هذه التعليمات الخرقاء وغير قانونية ومضرة بمصداقية الشهادة المحصل عليها والتي لاتسلم للمتخرجين في السنة الثانية إلا في أواخر يوليوز.

واعتبرت النقابة الوطنية للسياحة أن وزيرة السياحة تمارس الغموض والتعتيم على عملية تفويت مرافق عمومية، ولا تريد فتح باب الحوار والتواصل، محذرة من القيام بعملية تهدد مصير 800 موظف وموظفة، والانفراد بقرارات تلحق الضرر بهم.

موضوعات أخرى