كود كازا//
قال صلاح الدين ابو الغالي، القيادي في حزب الاصالة والمعاصرة، بلي كيتعرض في الآونة الأخيرة لحملة تضليل وتشهير وقذف مغرضة تقودها بعض الأطراف ضده بقصد الإساءة إلى شخصي، منها اتهامه بسرقة الكهرباء كرئيس جماعة”.

واضاف ابو الغالي في بلاغ توضيحي على صفحته الفابسبوك، “أحاربت هذه الظاهرة بكل قوة بجماعة مديونة منذ سنين بيد من حديد “.

ولمح ابو الغالي بلي كاين “استهداف مصداقيتو المهنية والمس بكرامة عمله السياسي”، مضيفا :”لا يهمني الخوض في هوية الأشخاص الذين يختبؤون وراء هذه العملية بقدر ما يهمني أن أتوجه وأنصح الشباب المقبلين على العمل السياسي والعمل على خدمة الصالح العام، والذين أناضل بكل ما أوتيت من قوة من أجل استقطابهم و تشجيعهم على الالتحاق بالحياة السياسية والانخراط في العمل النضالي والحزبي”.

وشدد ابو الغالي “أن بعض الخطابات السياسية المتشائمة و العدمية ، والتي تتميز بشعبوية جوهرانية، ليست غايتها سوى تلطيخ العمل السياسي النزيه والأخلاقي فقط، بل هدفها الأساسي هو إبعاد الشباب عن الانخراط في مغرب الغد”.