كود الرباط//

لاحظ عدد من النواب البرلمانيين، حضور وزير الصحة والحماية الاجتماعية إلى البرلمان لمناقشة أزمة طلبة الطب والصيدلة، بحيث غاتعطا ليه الكلمة هو الأول فواحد الضوسي مكلف به وزير التعليم العالي عبد اللطيف ميراوي.

وفسرت مصادر برلمانية حضور ايت الطالب اليوم في اللجنة المشتركة بين لجنتي الثقافة والقطاعات الاجتماعية بمجلس النواب، إلى كون ميراوي فشل في حل أزمة طلبة الطلبة اللي مزال مستمرين في الاحتجاجات ومقاطعين الامتحانات وهادشي كيهدد بسنة بيضاء.

ويعول عدد من البرلمانيين على تدخل وزير الصحة، بحكم العلاقات لي عندو مع الأطباء وأساتذة كليات الطب والصيدلة وعدد من الطلبة لي ممكن ينقنعهم طبيب قبل أن يكون وزيرا.

رئيس الفريق الحركي ادريس السنتيسي، قال الموضوع المطروح ماشي موجه لوزير الصحة، وأن المفاوضات كاينا بين وزير التعليم العالي وطلبة الطب لي دايرين الاضراب.

نفس الكلام كرره عدد من رؤساء فرق بالمعارضة، حيث احتج كل من عبد الله بوانو رئيس مجموعة البي جي دي، ورشيد حموني رشيد فريق التقدم والاشتراكية، على عدم تجاوب الحكومة مع طلبات الفرق بعقد لقاء اللجن وحضور الوزير ميراوي في موضوع طلبة الطب.

بوانو قال :”الاشكال كاين مع وزارة التعليم العالي ماشي وزارة الصحة لي عندها فقط التداريب الاستشفائية”، مضيفا :”مكرهناش يكون حتى التداريب تابعين لوزارة واحدة”.

واستغرب بوانو ما حدث يوم الاثنين من غياب وزير التعليم العالي في الجلسة العامة، موضحا :”حتى المادة 152 مكانتش فراس الوزير ميراوي”.

يشار بلي المعارضة البرلمانية قررت الانسحاب من جلسة عمومية يوم الاثنين 8 يوليوز الجاري، بسبب عدم تفاعل الحكومة مع طلب تناول الكلمة في موضوع أزمة طلبة الطب.

محمد شوكي، رئيس فريق الاحرار رد على المعارضة وقال “بلي الحكومة متناسقة تحت اشراف رئيس الحكومة”، مضيفا بأن الاهم هو اننا نتواضحو حول موضوع يهم الاسر المغربية.