كود سبور//

صبحت الأجواء داخل الرجاء الرياضي والمحيط ديال النادي كتأكد أن مرحلة عزيز البدراوي كرئيس للنادي قربات تسالي، وممكن يقدم الاستقالة بعد ماتش السبت المقبل مع الأهلي المصري في إياب ربع نهائي عصبة أبطال إفريقيا فحالة إقصاء الفريق، في ظل الغضب الكبير المسلط عليه من طرف جماهير الخضرا من بعدما تبين لها أن كلامو كثر من دراعو وعيشها وهم كبير، ولكن السؤال اللي خاصو يتطرح قبل ما يتم خلع البدراوي من رئاسة النادي أو يمشي بخاطرو هو شكون غيحاسبو بعدما دخل واحد من أكبر الأندية المغربية والإفريقية في أزمة تسييرية ومالية كبيرة.

البارح الأربعاء، عقدت العصبة الاحترافية لكرة القدم اجتماع وفيه تم رسميا قبول استقالة عزيز البدراوي رئيس فريق الرجاء الرياضي، اللي كان علن عليها في وقت سابق من بعدما تحرج مع جماهير الرجاء اللي كانت ديما ضد ازدواجية المهام، وناض هو داخل للعصبة ضد الرغبة ديالها وشد منصب نائب الرئيس، وملي ما بان له ما يتقضى بهذا المنصب علن الاستقالة منو وبرر ذلك بكون أنه لبى رغبة الجماهير.

مجموعة من المستجدات اللي توالت خلال الأيام الأخيرة، كبين أن عزيز البدراوي وكأنه ما بقاش مسوق للرجاء الرياضي، حيث هو اللي كان كيقول “غنعطي للرجاء دمي”، و”علقوني من لساني إذا ما رجعتش الرجاء كتخلع وتربح الألقاب”، ما بقاش كيصرف على الفريق كيفما كان كيدعي في الأول، اللاعبين ما واخدينش مستحقاتهم وسط كثرة الوعود اللي عطاهم، وغير المنخرطين اللي كيحاولو يديرو مبادرات باش يحفزوهم بحال ماتش الأهلي بعصبة أبطال إفريقيا، بالإضافة إلى المصيبة اللي كان غيتسبب فيها بعدم توفير سيارات فاخرة لبعثة الأهلي والحكام ومسؤول الاتحاد الإفريقي لولا تدخل واحد من المنخرطين اللي جبد 5 المليون سنتيم كرا بها طوموبيلات باش عتق الرجاء من العقوبات، وأيضا الفندق اللي ما بغاش يخلص له 6 المليون سنتيم باش يدخلو ليه اللاعابة معسكر يركزو على ماتش الأهلي، وهذا كان بطلب من المدرب منذر الكبير وما تسوقش له الرئيس لولا تدخل المنخرطين اللي قداو الغرض.

كل هذا وأشياء أخرى، كتبين أن السيد ما بقاش مسوق للفريق وكأنه كيحسب الخطوات ديالو باش يبات ما يصبح ويمشي بحالو مع أول صوت يترفع للمطالبة برحيلو عن الرجاء، أي باغي غير السبة والمبرر وكيفما وبنفس الخطة اللي دار فاش وافق على أنه يلبي مطالب الجماهير بالاستقالة منصب نائب رئيس العصبة الاحترافية لكرة القدم حيث ما بان له ما تقضى فيه، غيلبي مطالب الجماهير الرجاوية بأنه يستقيل من رئاسة الرجاء وهذا هو الكادو اللي كيتسنى بدون حسيب ولا رقيب، حيث داكشي اللي جا على قبلو كونسوماه وغير مجرد أنه صبح رئيس لأكبر نادي بالمغرب راه شي حاجة كبيرة بزاف، حيث حتى حد ما كان كيعرف شكون البدراوي ولا شركات البدراوي قبل ما يطلع رئيس الرجاء ولو أنه بخسر فلوسو كاملة إشهار ما غيتشهرش ولو ربع الشهر اللي اللي تشهر بها وهو بريزيدون ديال الخضرا، ومن بعدما كان كيرفع هو بنفسو شعار محاسبة الرؤساء السابقين وانه كلف واحد المكتب ديال الحسابات يوجد تقرير واش كاينين شي اختلاسات وهو التقرير اللي مابقاو الرجاويين سمعو عليه والو، غنشوفو واش غيسلت وغيخلي الفريق من بعدما غرقو في الأزمة ولا غيطالب الجمهور الرجاوي المحاسبة.

هذه كلها مؤشرات كتبين أن الماتش ديال السبت المقبل ما بين الرجاء والأهلي المصري، ممكن تكون من وراه مفاجأة كبيرة من طرف عزيز البدراوي لجماهير الخضرا، في حالة تأكد اقصاء الفريق من المسابقة واللي صبح قريب بعد خسارة الذهاب بنتيجة 2 لزيرو وحيث النسور محتاجين يربحو بنتيجة 3 لزيرو فماتش الروترو وهذا الشي صعيب أمام فريق بحال الاهلي، وهذا الشي غيخدم البدراوي حيث غضب الجمهور عليه حينها والمطالب بالاستقالة ديالو غيلقاها سبا ويحط السوارت يزيد مع باب الوازيس.