الرئيسية > آراء > واحد من شي منطقة نائية وماكملش قرايتو وركب البحر باش يقلب على مستقبل حسن هادي نقولوا عادية ولكن بطل رياضي يغامر بحياتو باش يهرب من هاد البلاد هادي كارثة حقيقية
07/12/2019 16:00 آراء

واحد من شي منطقة نائية وماكملش قرايتو وركب البحر باش يقلب على مستقبل حسن هادي نقولوا عادية ولكن بطل رياضي يغامر بحياتو باش يهرب من هاد البلاد هادي كارثة حقيقية

واحد من شي منطقة نائية وماكملش قرايتو وركب البحر باش يقلب على مستقبل حسن هادي نقولوا عادية ولكن بطل رياضي يغامر بحياتو باش يهرب من هاد البلاد هادي كارثة حقيقية

محمد سقراط-كود///

شباب مغاربة كيهاجرو يوميا أو على الأقل كيحاولو، وحتى لي مكيحاولش عندو رغبة وكيتمنى يعيش برى واخا غير بالدعاء، والبحر كل عام كيقتل عدد كبير من هاد الشباب وسنوات هادي والحالة هي هي، ولكن باش توصل لقوادة حتى يولي بطل رياضي مغربي يغامر بحياتو ويركب البحر باش يهرب من هاد البلاد ويدير فيديو يبان كيلوح الميداليات ديالو في المياه الدولية وهو غادي حارك، فهادي راه شوهة كبيرة للبلاد وخصوصا لقطاع الرياضة، كيفاش هاد الملايير لي كتصرف والتظاهرات والجامعات وميزانياتها وفاللخر أبطال المغرب يغامرو بحياتهم في البحر باش يهربو منو.

ماشي بالضرورة تكون رياضي باش تترأس جامعة ديال شي رياضة، ولكن على الأقل تكون عندك دراية بالتسيير الرياضي وتبين نتائج، حاليا مقودة علينا فكاع الرياضات حتى ألعاب القوى لي كانو الأبطال المغاربة ديما كيفرحونا هاهي مابقات كتنتج والو، هذا مكيعنيش أن الأبطال نقارضو ولكن كيعني أنه شكون لي غادي يخدم هاد الأبطال ويوفر ليهم الظروف باش يبانو، راه كاين أبطال خام ولكن للأسف ولاو كيفضلوا يمشيو يقلبو على راسهم برا حيت كولشي موفر وكيحتارمو الرياضي بزاف، على الأقل كاع ولاو كيمشيو غير للخليج وتما كيكملو المشوار ديالهم كرياضيين أو كأطر، المهم المغرب مابقاش كيستافد من ولادو، وإنما كيعول على ولاد المهاجرين يقدموا ليه أبطال واجدين وهو مايخسر والو من غير يعلق ليهم الراية ويستقبلهم بالدقايقية والغياطة والطبالة.

واحد من شي منطقة نائية وماكملش قرايتو وركب البحر باش يقلب على مستقبل حسن هادي نقولوا عادية ولكن بطل رياضي يغامر بحياتو باش يهرب من هاد البلاد هادي كارثة حقيقية،وسبابها معروف هو الفساد والإهمال والفلوس لي كتشتت ومكتمشيش عند لي يستحقوها، هادو هوما المشاريع الكبرى الحقيقية هو الإستثمار في الباشار ديال هاد البلاد، حيت هو لي غادي يبني مستقبل أفضل، والكارثة الحقيقية هو الشباب كيتعفن فالدروبة وكاع لي داير شي طايلة راه دايرها بمجهود فردي بلا ماتعاونو الدولة فحتى شي حاجة، على الأقل توفر مناخ فين يمكن للشباب المغربي تولي عاجباه حياتو فهاد البلاد ويحس بالإنتماء ليها ومكيفكرش يهرب منها فكل دقيقة.

موضوعات أخرى