وكالات//

هجم واحد الشاب في الأردن على مجموعة ديال الناس كانت كتصلي فواحد الجامع، وضرب عدد كبير منهم بجنوية وتسبب ليهم فجروح خطيرة.

على حساب ماقالت السلطات الأردنية، هاد الشاب دخل للجامع والناس كتصلي وهو هاز معاه موس وبدا كيضرب ف عباد الله، ودابا وقفوه ودايرين معاه أونكيط.

وقالت تقارير صحفية أن هاد الشاب بدا كيغوت وكيقول أنه هو المهدي المنتظر.

ومن بعد البحث لقاو أنه عندو سوابق كثيرة وسبق ليه دار شي حوايج بحال هادو بسباب التعاطي ديالو للمخدرات.