عمـر المزيـن – كود//

سارعت إدارة السجن المحلي “العرجات 1” للرد على ما تم تداوله بخصوص الحالة الصحية للمحامي محمد زيان، المحكوم بالسجن النافذ لمدة ثلاثة سنوات.

البلاغ للي صدر على الإدارة، ذكر أن زيان يستفيد من وجباته الغذائية بشكل عادي وفقا للحمية الغذائية الموصوفة له من طرف طبيبة المؤسسة، ولم يسبق له أن تقدم لإدارة المؤسسة بأي إشعار بالدخول في إضراب عن الطعام أو بالامتناع عن تسلم الوجبات الغذائية المقدمة له، علما أنه تناول آخر وجبة سلمت له بالكامل.

وقد قامت إدارة المؤسسة بالتنسيق مع الشركة المكلفة بإعداد الطعام للنزلاء، حسب المصدر نفسه، بطحن بعض الوجبات المقدمة للمعني بالأمر، وذلك تسهيلا لعملية هضمها، علما أنه استفاد من مجموعة من الأدوية المضادة لحالة الإمساك التي عانى منها مؤخرا، وذلك بناء على وصفة طبيبة المؤسسة.

وأشارت إدارة المؤسسة إلى أن السجين لم يسبق له أن صرح أو قدم أية وثيقة طبية بخصوص أي من الأمراض المزمنة المزعومة.

أما بخصوص ادعاء “معاناة السجين المذكور من البرد القارس”، فإن المعني بالأمر، وفق ما أكدته إدارة سجن العرجات1، يتوفر على مجموعة من الأغطية التي سلمتها له إدارة المؤسسة إضافة إلى تلك التي جلبتها له عائلته.

كما أن زيان يستفيد من المياه الساخنة مباشرة في صنبور الغرفة التي يقطن بها 24/24 ساعة، وكذا من تسخين مياه الشرب التي يقتنيها من مقتصدية المؤسسة قبل استهلاكها، ويستفيد من التتبع الطبي المستمر من طرف الطاقم الطبي للمؤسسة، شأنه في ذلك شأن باقي النزلاء، مع أخذ سنه بعين الاعتبار.