الرئيسية > آراء > ها كيفاش ميگان ماركل ضبرات على الأمير هاري
23/05/2018 14:00 آراء

ها كيفاش ميگان ماركل ضبرات على الأمير هاري

ها كيفاش ميگان ماركل ضبرات على الأمير هاري

نهاد فتحي – كود //

سالات المعمعة ديال الجواج الملكي و العوانس فالعالم كامل مزالين كيتنهدو و كيستعجبو لزهر ميڭان ماركل. كيفاش ممثلة شبه مجهولة ضبرات على أمير بوڭوص، صغر منها، و من أغنى و أشهر العائلات الملكية فالعالم؟ قبل من نجاوبكم خاصكم تدخلو واحد القضية لراسكم: العالم خدام بحسابات رياضية، ماشي بالزهر. و الناس للي واصلين راه من صغرهم و هوما عارفين آش كيديرو.

قبل من تولي ممثلة، ميڭان ماركل كانت خدامة فبرنامج مسابقات كديكور مهمتها غير تبان زوينة و تضحك و تصفق. واخا هاد الخدمة رخيصة شوية، كانت ديما حاضية راسها. ماكانتش كترافق مع الناس المشبوهين و معمرها ما خلات شي واحد يصورها فشي وضعية ماشي حتى لهيه، بحال سكرانة ولا مقزبة بزاف. من بعد تلاقات مع واحد المنتج حيث شمات فيه حاجتها و عرفاتو غادي يحل ليها البيبان. هي هاديك، عرفها على شي ناس مهمين فهوليود، دوزات لي كاستينڭ و ضبرات على دور فمسلسل “سيوتس”. هاد المسلسل كيصوروه فكندا و راجلها بقى فميريكان كيتسناها كل موسم ترجع باش يتجمعو مع بعضياتهم. بدات كتشهر شوية و دارت الصحاب بوحدها فالضومين، و مني حسات براسها ما بقى عندها مادير بداك الراجل، قررات بوحدها تطلق منو و صيفطات ليه خاتم الجواج فالبوصطة. صافي من بعد ولا عندها هدف تمشي بعيد فالسلم الاجتماعي، الصحاب كتبدلهم كلما طلعات، حتى لقات راسها مصاحبة مع الأريستقراطية و كتجمع بزاف فلندن مني ماكتكونش عندها الخدمة. من الناس للي كتعرف، كاين واحد الأريستقراطي ولد بارون كيخدم كمسؤول عن العلاقات العامة لمصمم الأزياء “رالف لورين”. ڭاليها نتي سيليباطير و باقي فيك مايدار، آجي نعرفك على واحد صاحبي بوڭوص و بوكو لعاقة. صاحبو سميتو “هاري”.

و هاري حتى هو مبغاهاش غير على ود كحال عيونها. السيد كان محيح بزاف عالقياس و شاكين فيه أنه ماشي ولد ولي العهد الأمير تشارلز حيث ماماه الأميرة ديانا كانت حتى هي كتخون راجلها. لذلك، هاري يقدر يتجوج تقريبا بللي بغا حيث أصلا الملكة ممسوقاش للسلالة ديالو بما أنه ما عمرو غادي يورث العرش. و لكن واخا هاكاك، خداها كبر منو و نصها إفريقي باش يبان عصري و واعر فعينين بنادم، و اختارها ممثلة باش يحس براسو فمكانة الملك رينييه الثالث فاش تجوج بالأسطورة ڭريس كيلي. و ضبر عليها ما مشهوراش بزاف باش متنوضش شي نهار تڭول ليه “ضحيت بمستقبلي على ودك”، حيث الصراحة ميڭان ماركل ماشي من النوع للي غادة تمشي بعيد فالسينيما ولا تخيلها هازا شي أوسكار.

الناس كيتجوجو لثلاثة أسباب: عن حب، باش يحافظو على ثروات العائلة من الطمع ديال زعطوط، و باش يحسنو وضعيتهم الإجتماعية. هادي كلها أسباب تحترم حيث الإنسان كيبقا حر فاختياراتو. و لكن سيدتي، الدجاج بكامونو مكيطيحش من السما ولا كيوقف فراس الدرب باش يعكلك و نتي فطريقك للعطار باش تشري رابعة ديال سكينجبير. إلى كنتي كتمناي تجوجي بشي واحد يخرجك من الظلمات إلى النور، خاصك تخدمي الداكا و الاستراتيجية و تبذلي مجهودات جسدية. خاصك ترافقي مع الناس للي يقربوك للهدف ديالك و ديري السبور يوميا و تضحي بالرفيسة و كسكسو و تخسري زبالة ديال الفلوس على كمارتك باش تأجلي علامات الشيخوخة. راه ما ساهلاش تكون عندك 36 عام و الوجه الملس و الفورمة ديال ميڭان ماركل. أما هاد القضية ديال الزهر مسحيها بمرة من دماغك، راها ماكايناش حتى فقصص المكتبة الخضراء. سينديريلا بروحها دارت المستحيل باش تحضر لحفلة الأمير باش يشوفها و يتزعط فيها.

موضوعات أخرى