الرئيسية > آش واقع > ها شكون هوما لعيالات اللّي استفدو من العفو الملكي.. اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين: خطوة موفقة وبغينا المزيد من الجرأة
11/01/2020 12:30 آش واقع

ها شكون هوما لعيالات اللّي استفدو من العفو الملكي.. اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين: خطوة موفقة وبغينا المزيد من الجرأة

ها شكون هوما لعيالات اللّي استفدو من العفو الملكي.. اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين: خطوة موفقة وبغينا المزيد من الجرأة

عمـر المزيـن – مكتب الرباط//

بعدما أصدر الملك محمد السادس عفوه على 8 نساء كان محكوم عليهن في قضايا الإرهاب بمناسبة تخليد ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال، تمنت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين هذه الخطوة، التي وصفتها بـ”الموفقة” وجميع القرارات الرامية لحلحلة ملف المعتقلين الإسلاميين.

ودعت اللجنة المذكورة، في بيان لها، توصلت به “كود”، إلى المزيد من الجرأة وذلك بإعادة النظر في ملفات المعتقلين الإسلاميين برمتهم و على رأسهم ملف القابعين بالسجون المغربية منذ سنة 2002.

ومن بين المعتقلات اللّي استفدو منة العفو حسب اللجنة المذكورة:

– لمياء عزي من مدينة سيدي سليمان.

– شيماء الحسني من مدينة القنيطرة.

– فاطمة الجباري من منطقة سيدي الطيبي بالقنيطرة.

– مريم مكي من منطقة سيدي الطيبي بالقنيطرة.

– سكينة العباوي من مدينة طانطان.

– حنان الزعيمي من مدينة طانطان.

– الأختين مريم وزينب مقبول من مدينة عين تاوجطات.

موضوعات أخرى

19/01/2020 12:00

قضية ليلى دليل على أن المرا عايشة الحكَرة فبلادنا.. القانون ماعمرو نصفها ولازم نطالبو بإلغاء تجريم أي شكل من أشكال الحريات الفردية..