عن الأخبار:

ألغى محمد بودريقة، رئيس الرجاء الرياضي، إضرابا نظمه لاعبو الفريق، صبيحة أمس الخميس، بسبب عدم توصلهم بمستحقاتهم المالية كاملة على بعد ثلاثة دورات من نهاية البطولة الوطنية الاحترافية، حيث كان تدخل رئيس القلعة الخضراء سببا في عودة اللاعبين إلى خوض حصصهم التدريبية.

ورفض لاعبو الرجاء خوض حصتهم التدريبية لصبيحة أمس الخميس، رغم عدم حضور أغلبهم إلى الملعب، حسب اتفاق مسبق بينهم، حيث امتنعوا عن الدخول في التداريب إلى حين منحهم وعودا نهائية عن تاريخ توصلهم بجميع مستحقاتهم المالية، التي ما زالت عالقة في ذمة مسؤولي الفريق الأخضر، ،التي تتعلق بمنح التوقيع وأربع منح لمباريات متعلقة بالموسم الجاري، ناهيك عن داتب شهري.

وأرجأت تدخلات ووعود بودريقة، ورشيد الطاوسي، مدرب الرجاء، قيام لاعبي الفريق بإضراب، خاصة بعد الوعود التي قدمت إليهم بالتوصل بكافة مستحقاتهم، قبل الدورة الأخيرة في الدوري الاحترافي أمام اتحاد طنجة، ليقرر اللاعبون بعدها خوض حصتهم التدريبية.