أيوب الطنطاوي-كود//

تعرضات بنت قاصر فعمرها 15 سنة ، لمحاولة خطف من طرف شاب فعمرو 22 عام ، بحي “السلام” بمدينة “زايو” ، بحيت تفاجأت ساكنة هاذ الحي بالجاني كيجر فالضحية من شعرها ، وبغى يطلعها بزز لطوموبيلتو من نوع “رونو18” ، وكيضربها بشكل عنيف ، وهي كتغوت وكتردد طلبا للنجدة  “وواعباد الله عتقوني ـ عيطو للبوليس “.

وبعدما تجمعو الناس و إتاصلو بالبوليس ، ناض المعتدي وجر البنت القاصر، وداها لبلاصة قريبة من طوموبيلتو وضربها  بوحشية وخلاها وهرب بطوموبيلتو .

البوليس جا فالبلاصة وخدا المعلومات على المعتدي ونوع ولون السيارة ورقم تسجيلها ، وفأقل من نصف ساعة طارو بالمعتدي ومعاه صاحبو ،وأكدت أم البنية ، أن المعتدي سبق ليه ضربها وحكر عليها ، حيت كيستاغل وفات الأب ديالها العام لي فات وغياب خوتها لي هاجرو لأوروبا .

الإعتداء خلف جروح  متفاوتة الخطورة بأنحاء متفرقة من جسد الضحية وخاصة على مستوى راسها ، و تم وضع المعتدي رهن تدابير الحراسة النظرية فإنتظار عرضو على المحكمة.