وكالات //

فواحد الحادثة نادرة بزاف، هجمات شي غزالة على مراة عندها 64 عام في ولاية كولورادو الميركانية وكانت غادي تقتلها.

على حساب ما قال موقع “سي بي اس” الميريكاني، فهاد السيدة كانت خارجة ما عليها ما بيها حتى خرجات ليها الغزالة وهاجماتها وهي تضربها ف رجليها بالكرون ديالها وعضاتها.

لحسن حظ هاد المراة أن الغزالة مكملاتش عليها وغير عضاتها وهي تهرب، وهما يهزوها للسبيطار.

كيقول الطبيب لي كيعالجها أن السيدة كتعاني من ضرابي خايبين في رجليها وواحد الجرحة غارقة فبلاصت العضة.

مدير الحياة البرية في المنطقة لي كتتحرك فيها الغزالة، كيرجح أن الهجوم جا حيت الغزالة ولفات الناس كيوكلوها فهاديك البلاصة.

وأكد كذلك أنهم غادي يقلبو على هاد الغزالة وغادي يقتلوها “موت رحيم” باش ماتعاودش تهجم على البشر.