الرئيسية > تبركيك > نشطاء فـ تازة عبر “كَود” كيطالبو وكيل الملك يفتح تحقيق فـ إبادة متعمدة لكلاب الزنقة.. جمعوهوم وسدو عليهم وخلاوهم يموتو بالجوع لدرجة ناضو كياكلو بعضياتهم
17/11/2021 20:00 تبركيك

نشطاء فـ تازة عبر “كَود” كيطالبو وكيل الملك يفتح تحقيق فـ إبادة متعمدة لكلاب الزنقة.. جمعوهوم وسدو عليهم وخلاوهم يموتو بالجوع لدرجة ناضو كياكلو بعضياتهم

نشطاء فـ تازة عبر “كَود” كيطالبو وكيل الملك يفتح تحقيق فـ إبادة متعمدة لكلاب الزنقة.. جمعوهوم وسدو عليهم وخلاوهم يموتو بالجوع لدرجة ناضو كياكلو بعضياتهم

سعيد الحسوني – كود تازة //

اكتشف ناشطون أصدقاء للحيوان بمدينة تازة بالصدفة مجزرة في طور التنفيذ في حق العشرات من الكلاب الضالة جمعها مستخدمون تابعون لجماعة تازة من شوارع المدينة وتركوها محتجزة بدون تغذية لعدة أيام في محجز مغلق.

وعاين ذات النشطاء عشرات الكلاب وهي تموت من الجوع فيما أخرى نفقت فعلا بينما تقتات الكلاب التي قاومت الموت على جثت الكلاب النافقة في مشهد بشع جدا، وفق ما شاهدت “كَود” في شرائط فيديو توصلت بها من طرف ذات المصادر.

وأوضحت ذات المصادر ل”كَود” أن جماعة تازة كانت قد أكدت أنها خصصت ذلك المكان لتجميع الكلاب الضالة وتعقيمها للحد من تكاثرها بأسلوب “علمي إنساني وتحت إشراف طبيب بيطري”، غير أن الواقع كان خطة لإبادتها بتركها تنفق من الجوع، وفق إفادات ذات المصادر.

وروى النشطاء المدافعون عن حقوق الحيوان بمدينة تازة كيف صدموا من مشاهد كلاب تحتضر وأخرى تأكل بعضها عندما زاروا المأوى بغرض تقديم بعض الوجبات لها في إطار أنشطتهم التطوعية الاعتيادية.

ووصف ذات النشطاء سلوك الجهة المسؤولة عن هذه الفضيحة بجماعة تازة ب”الوحشي” الذي “لا يمت إلى قيم الإنسانية بصلة لا من قريب أو من بعيد” وفق توصيفها.

الفعاليات المدنية بتازة المعنية بحقوق الحيوان دعت عبر “كَود” النيابة العامة بالمدينة إلى فتح تحقيق في الجريمة التي نفذتها جماعة تازة في حق الكلاب بعد أن حكمت عليها بالموت البطيء جوعا مع سبق الإصرار والترصد.

موضوعات أخرى

07/12/2021 22:45

واش بداية صفحة جديدة بين برلين والرباط. المانيا: ما عمر شي تقرير استخباراتي ديالنا فيه باللي المانيا لا تريد تركيا جديدة فغرب المتوسط والمغرب للي هو شريك محوري بالنسبة لينا

07/12/2021 20:00

لكذوب والفايك فاخبار كورونا والفايك والڤاكسان والجرائم الإلكترونية. سبيك : ها المقاربة المغربية فمواجهة التهديدات الرقمية اللي غاديا وكتزاد