كود سبور//

واقف القانون فالصف ديال نهضة بركان ممثل الكورة المغربية فمسابقة الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم، بعد الاعتداء اللي تعرض له فالجزائر من الكابرانات وحجزهم على توني الفريق حيث فيه خريطة المغرب، وإلغاء الاتحاد الإفريقي لكرة القدم ماتش ذهاب الدومي فينال ديال المسابقة امام اتحاد العاصمة الجزائري فتيران 5 جويلية حيث الكابرانات ما بغاوش يرجعو التونيات للنهضة البركانية، ومشاو زوروهم وجابو تونيات ميطاسيون ما فيهمش الخريطة، والموقف القانوني القوي ديال نهضة بركان أكدو خبير القانون الرياضي أنيس بن ميم، وهو محامي تونسي عند المحكمة الرياضية الدولية “tas” اللي وضح ان براكة موقفهم سليم واتحاد العاصمة موقفهم ضعيف.

وفحاور دارو المحامي الرياضي التونسي أنيس بن ميم مع قناة “فرنس 24” الفرنسية، كشف أن لوائح الاتحاد الأفريقي لكرة القدم كتقول فيحال حالة ماتش اتحاد العاصمة ونهضة بركان وبالضبط الفصل 9 من لوائح مسابقة الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بأن الاتحاد المحلي للنادي (الاتحاد الجزائري)، مشارك فمسابقة الاتحاد الأفريقي ملزم بضرورة تأمين دخول الفريق (نهضة بركان) الجزائر وتسهيل دخول المطارات وتأمين الإقامة فلوطيل المخصص له، إضافة إلى تأمين التنقل والحضور فمقابلات صحافية فالتدريب وبطبيعة الحال حصوله المعدات الرياضية (التونيات…) الخاصة به. ‏

وأكد خبير القانون الرياضي التونسي، أن المعدات الرياضية اللي كيشارك بها أي نادي فمسابقة أفريقية كتعتمد بصورة مسبقة من الاتحاد الأفريقي لكرة القدم قبل انطلاق المسابقة، لأن استعمال هذه المعدات كيكون حسب ما تم عرضو على الاتحاد الأفريقي، ووضح أنه وبما أن فريق نهضة بركان استعمل معدات من المفروض أنها مصادق عليها من قبل الاتحاد الأفريقي، كان على السلطات الجزائرية تسمح بتسليم هذه المعدات، فبلاصة ما تحجز عليها، وزاد وضح المحامي التونسي أنه وگاع فرضا إذا السلطات الجزائرية إذا كتشوف ان نهضة بركان عندهم فالتوني شي حاجة سياسية او شي حاجة ما ممنوعة فماتشات الكورة، فكان بإمكان فريق اتحاد العاصمة الجزائري يحتج خلال الاجتماع التقني اللي كيسبق الماتش بين الفريقين. وزاد أكد أنه ‏طالما أن التونيات اللي مستولين للمشاركة فالمسابقة فالجزائر الاتحاد الأفريقي، راه من المفروض السماح لنهضة بركان يلعبو بها الماتش.

وبخصوص مصير ماتش ذهاب دومي فينال كاس الكونفدرالية الأفريقي بين نهضة بركان واتحاد العاصمة الجزائري، وواش يقدرو الفراقي بجوج يمشيو للطاس، ووضح المحامي التونسي: “إلغاء الماتش قرار دارو الاتحاد الأفريقي لكرة القدم وكيعني أن هذا الملف تحال على لجنة المسابقات فالكاف باش تتنظر فيه فالقضية بكل الوثائق والتقارير اللي فيه، ومن الممكن يكون قرارها إما إعادة الماتش في بلد محايد، إذا شافت أن هناك تعسف ضد فريق نهضة بركان، أو إقرار هزيمة الفريق الجزائري باعتبار عدم احترام مقتضيات الفصل التاسع من لوائح الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، أما فحالة تم التوجه إلى التحكيم الرياضي الدولي، فهادشي يقدر ياخد الوقت وأشهر لحسم الملف وإجراءات قبول الملفات والاستماع للطرفين وتحديد جلسة لإعلان الحكم”.