كود الرباط///

اليوم الوزيرة البامية ليلى بنعلي دخلت لمجلس المستشارين فرحانة ومبتسمة، بعدما تلقات دعم كبير من قيادة الحزب فقضية الصورة المسربة ديال البوسة المزعومة مع مستثمر أسترالي فقطاع الطاقة بالمغرب.

الوزيرة كيف عاينت “گود” مفارقتهاش الابتسامة والضحيكة، وبانت واثقة من راسها.

مسؤول فالبام تلاقات به “گود” واكد بلي المكتب السياسي للبام كيدعم هاد الوزيرة حسب المعطيات الأولية لي عندهم.

لكن مصدر آخر فالمكتب السياسي قال لـ”گود” بلي مكاينش اجتماع المكتب السياسي أصلا باش يدعمها، مضيفا بلي الاجتماع غايكون الاثنين وغانشوفو الموضوع.

وأشار المصدر نفسه بأنه كاينا إمكانية تكون الوزيرة تتكذب وهذا ما لا نتمناه.

ونشرت صحيفة “ نايتي” البريطانية المزيد من التفاصيل على علاقة الملياردير فورست بليلى بن علي فمقال بعنوان
“العمل والمتعة: تشد أندرو “تويجي” فورست وهو كيبوس وزيرة مغربية.

وأشارت أن الصورة نشراتها صحيفة” ديلي ميل” وجات من بعد أقل من عام ونص من لإنفصال المفاجئ ديال فورست على مرتو آنذاك نيكولا فورست من بعد 31 عام ديال الزواج.

‎وفإشارة لتفاصيل اخرى، قالت الصحيفة أن الناس شافو الكوبل دايرين خريجة رومانسية فمنطقة ماريه التاريخية فباريس نهار السبت، وتمشاو بجوج على طول شارع Rue de Francs-Bourgeois على الضفة اليمنى لنهر السين.