الرئيسية > ميديا وثقافة > موالين FaceApp كيردو على الشائعات المنتاشرة ضدهم
21/07/2019 01:00 ميديا وثقافة

موالين FaceApp كيردو على الشائعات المنتاشرة ضدهم

موالين FaceApp كيردو على الشائعات المنتاشرة ضدهم

وكالات//

أصدرت شركة Wireless Lab المطورة لتطبيق FaceApp الشهير بيانا أوضحت فيه سياسة عمل تطبيقها للرد على الشائعات التي انتشرت ضده مؤخرا.

وفي البيان أوردت الشركة بضعة بنود أوضحت فيها آلية عمل تطبيقها وسياستها في الحفاظ على سرية بيانات المستخدمين، حيث قالت:

– FaceApp  يعالج معظم الصور في السحابة الإلكترونية، وهناك تحمل الصور التي يختارها المستخدم فقط والتي يرغب بتعديلها، ولا ننقل أي صور أخرى من هاتف المستخدم إلى تلك السحابة.

– نحن نخزن الصورة التي يرغب المستخدم بتعديلها في سحابتنا الإلكترونية لفترة محددة فقط، كي لا يضطر المستخدم لتحميلها مرة أخرى في حال أراد تعديلها ثانية، وتلك الصور تحذف أوتوماتيكيا من السحابة بعد 48 ساعة من تاريخ تحميلها فيه.

– نقبل جميع الطلبات التي يتقدم بها المستخدمون لحذف صورهم من خوادمنا الإلكترونية، خدمة الدعم الإلكتروني لدينا مثقلة قليلا حاليا، لكن هذه الطلبات من أولوياتنا، ولمعالجة الطلب بسرعة نوصي مستخدمي تطبيقنا الإلكتروني باتباع الخطوات التالية: التوجه إلى حقل الإعدادات في التطبيق، ومن ثم الضغط على خيار الدعم الإلكتروني، ومن ثم إرسال طلب لمعاينة الطلب مرفق بعبارة (الخصوصية).

– جميع ميزات FaceApp تعمل دون أن يقوم المستخدم  بتسجيل دخوله عبر بيانات خاصة كما هو الحال في بعض التطبيقات، ولذلك فإن 99% من المستخدمين لا يسجلون دخولهم بتلك الطريقة، بل يعدلون الصور عبر قائمة الإعدادات التي تظهر على شاشة الاستخدام مباشرة، ولهذا السبب فنحن لا نملك بيانات قد تحدد هوية المستخدم.

– نحن لا نبيع أو ننقل بيانات أو أصول المستخدمين لأي جهة ثالثة.

– وبالرغم من أن معظم فريق التطوير والبحث لدينا موجود في روسيا، فإن بيانات المستخدمين لا تنقل إلى جهة أخرى حتى في روسيا.

وأضافت الشركة في البيان “نريد أن نعلق على واحدة من أهم النقاط التي يجب على المستخدم معرفتها، نحن نحمل الصور التي يريد المستخدم معالجتها في خوادمنا من معرض الصور الخاص بجهازه فقط، وذلك بعد أن يسمح المستخدم بالوصول إلى تلك الصور تحديدا، ويمكن للمستخدمين التحقق من هذا الأمر.

موضوعات أخرى

19/08/2019 18:00

ميكرو طروطوار كود. سولنا المغاربة واش عندهم مشكيل عيالاتهم يلبسو المايو فالبحر.. الاغلبية متصالحة مع راسها وعندها عادي المرا تلبس لباس البحر: هداك حقها وحريتها.. حنا مابقيناش بدائيين