عمـر المزيـن – مكتب الرباط:

سارعت المديرية الإقليمية لقلعة السراغنة لتقديم مجموعة من المعطيات بخصوص الجريمة البشعة التي اهتزت لها المدينة، صباح اليوم الثلاثاء، وذهب ضحيتها تلميذ تعرض لطعنات قاتلة على يد زميله باستعمال سلاح أبيض داخل الفضاء التربوي.

وحسب ما أكدت المديرية، فإن أسباب الجريمة البشعة تعود إلى حدوث شنآن بين التلميذ الهالك (ي.ل) والتلميذ (ز.أ) أثناء الاستراحة الفاصلة بين فترة اجتياز مادتي اللغة الفرنسية والفيزياء للامتحان الجهوي الموحد للسنة الثالثة ثانوي إعدادي بثانوية أبي بكر القادري الإعدادية.

وكشفت المديرية، في بلاغ لها، توصّلت به “كود”، أنها اتخذت جميع الإجراءات الجاري بها العمل في مثل هذه الحوادث، حيث تم استدعاء سيارة الإسعاف لنقل الضحية للمستشفى الإقليمي والتنسيق التام مع المصالح الطبية والاتصال بمصالح الأمن للقيام بمختلف الإجراءات اللاّزمة.

كما أعلنت أنها اتخذت جميع الإجراءات التربوية والنفسية لمواكبة باقي التلاميذ على مستوى ثانوية أبي بكر القادري الإعدادي. كما دعت المديرية مختلف الفاعلين التربويين والشركاء للاتفاف حول المدرسة المغربية، والمساهمة في مختلف العمليات الهادفة لنبذ جميع أشكال العنف من خلال تكريس قيام المواطنة والسلوك المدني.