عن الأحداث المغربية:

كادت احتفالات جماهير الرجاء بكأس العرش، وجماهير الوداد بعصبة الأبطال، أن تتحول إلى مأساة بعد مواجهة دامية بين الطرفين، ليلة أمس الاثنين، في منطقة درب ميلا بالدار البيضاء.

وأقامت عناصر فصيل (غرين بويز)، المساند للرجاء، حفل «ديدجي» في الزنقة التي يوجد بها منزل لاعب الفريق الأخضر محمد بنحليب، في حين أحيت عناصر إلترا (وينرز) الودادية حفلا مماثلا في الزنقة 3.

وكشف شهود عيان أن أجواء التوتر بدأت تتصاعد شيئا فشيئا بين الطرفين إلى أن اندلعت مواجهات استعملت فيها الحجارة والأسلحة البيضاء والهراوات.