الرئيسية > آش واقع > منظمة الصحة العالمية: العيالات الحاملات والناس الكبار هما اللي خاصهم ياخدو اللوالة “لقاح الإنفلونزا” فزمان كورونا
25/10/2020 00:00 آش واقع

منظمة الصحة العالمية: العيالات الحاملات والناس الكبار هما اللي خاصهم ياخدو اللوالة “لقاح الإنفلونزا” فزمان كورونا

منظمة الصحة العالمية: العيالات الحاملات والناس الكبار هما اللي خاصهم ياخدو اللوالة “لقاح الإنفلونزا” فزمان كورونا

وكالات//

قال المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في الشرق الأوسط، إن الحوامل وكبار السن والأطفال هم الفئات الأكثر أولوية للتطعيم بلقاح الأنفلونزا الموسمية خلال أزمة كورونا.

جاء ذلك في وثيقة نشرها المكتب الإقليمي للمنظمة في الشرق الأوسط على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

وأكد المكتب أهمية التطعيم ضد الإنفلونزا هذا الشتاء، حيث إن فيروسات الإنفلونزا تتغير باستمرار، ويمكن أن تنتشر سلالات مختلفة كل عام، وبالإضافة إلى ذلك تقل مناعة الناس ضد الإنفلونزا مع مرور الوقت، لذلك هناك تحديث دائم في لقاحات الإنفلونزا الموسمية حتى تتصدى للسلالات المنتشرة الأكثر شيوعا كل عام من أجل أن يكتسب الأشخاص الذين يحصلون على هذه اللقاحات أعلى مناعة ممكنة ضد هذه السلالات.

وأوضحت المنظمة في وثيقتها أن لقاحات الإنفلونزا الموسمية آمنة تماما، فهي تستخدم منذ أكثر من 50 عاما، ولا تزال، تعطى لملايين الأشخاص، ولها سجل أمان جيد، وتفحص السلطات الوطنية التنظيمية للأدوية سنويا كل لقاح من لقاحات الإنفلونزا بعناية قبل الترخيص له، كما تطبق أنظمة لرصد أي تقارير عن وقوع أحداث ضارة بعد التمنيع ضد الإنفلونزا والتحقيق في هذه التقارير.

ولفتت إلى أنه مع استمرار جائحة فيروس كورونا والمخاوف من احتمال أن تزيد عدوى الإنفلونزا من العبء الملقى على عاتق نظم الرعاية الصحية، توصي الصحة العالمية بإعطاء الأولوية القصوى للعاملين في مجال الرعاية الصحية وكبار السن في الحصول على لقاح الإنفلونزا هذا العام، خاصة في الأماكن التي تتوفر بها كميات محدودة من اللقاح، فالعاملون في الرعاية الصحية معرضون بشدة لخطر الإصابة بالمرض من خلال مخالطتهم المنتظمة للمرضى، وسوف يساعد لقاح الإنفلونزا في التقليل إلى أدنى حد من مرات التغيب عن العمل بسبب الإصابة بالإنفلونزا، والحد من حدوث اضطراب في صفوف القوى العاملة.

 

موضوعات أخرى