كود – مكناس///

عاود العاصمة الإسماعيلية مكناس اهتزت على وقع جريمة قتل خايبة. هاد الجريمة جات بعد جرائم قتل أخرى عرفتها المدينة في الأيام القليلة الماضية.

وحسب مصادر محلية، فإن خلاف بين المشتبه فيه الموجود في حالة فرار والضحية، سرعان ما تطور إلى سب وشتم، ويعمد الجاني إلى تعريض الضحية للضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض على مستوى حي النعيم 6، مما أدى إلى وفاته على الفور.

وفتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمكناس بحثا قضائيا لتحديد جميع الظروف والملابسات المحيطة بالحادث، في الوقت الذي تتواصل فيه المجهودات الأمنية من توقيف المشتبه فيه الذي تم تشخيص هويته الكاملة.