عمـر المزيـن – الرباط:

في سابقة من نوعها، دخل كل من نجيم عزوزي والحبيب تغزة المستشارين الجماعيين عن حزب العدالة والتنمية بالمجلس البلدي أكوراي في الحاجب، منذ مساء يوم الخميس الماضي، في اعتصام أمام مقر الجماعة، للمطالبة بفتح تحقيق في عدد من المشاريع.

وتتعلق تلك المشاريع، حسب الموقع الرسمي للعدالة والتنمية، مشروع تأهيل البنية التحتية (التبليط، الإنارة، وقنوات الصرف الصحي) الذي صادق عليه المجلس عبر تخصيص بعض اعتمادات ميزانية التجهيز من أجل مشروع مندمج، حيث رصد له غلاف مالي كبير، انتهى بإعلان عروض مفتوح في جلسة عمومية بتاريخ 20 شتنبر 2017.

وقال نجيم العزوزي منسق فريق مستشاري العدالة والتنمية بالمجلس الجماعي لأكوراي، وأحد المعتصمين أمام مقر البلدية، في تصريح لموقع حزبه “البيجيدي.كوم”، أن فريقه الممثل الوحيد للمعارضة في المجلس، سبق له أن وجه مراسلات للجهات المعنية، بما فيها السلطات المحلية والإقليمية، بشأن “تأخر بدء الأشغال في المشروع السالف الذكر، علما أنه منذ شهور والصفقة مبرمة والمقاول لم يبدأ بعد”، لكن لا أحد تفاعل أو تجاوب مع شكاياتنا”، يقول المستشار الجماعي.