وكالات//

كيتنافسو سبعة ديال الأشخاص وهم ناعسين في لأرض باش يربحو لقب “شكون المعكاز الكبير” بعدما تحطم الرقم القياسي القديم في مسابقة ساخرة كتدار كل عام في منتجع لقضاء العطلات في شمال الجبل الأسود.

فالمسابقة ديال العام للي فات تسجل رقم قياسي قدره 117 ساعة في قرية منتجع بريزنا، ولكن مع دخول مسابقة هذا العام يومها العشرين، الخميس للي فات، قال المتسابقون الباقون بأنهم مصممون على الاستمرار.

وقالت بطلة 2021 دوبرافكا أكسيتش (38 عاما): “جميعنا نشعر أننا بحالة جيدة، ممتازون، لا توجد مشاكل صحية، إنهم يدللوننا، كل ما علينا فعله هو أن نبقى مستلقين”.

وقالت رادونيا بلاغوجيفيتش، منظمة ومالكة المنتجع الذي يقيم المسابقة، إن المسابقة انطلقت في الدولة الصغيرة المطلة على البحر الأدرياتيكي قبل 12 عاما للسخرية من أسطورة شعبية تصف سكان الجبل الأسود بالكسالى.

وقالت لمحطة “سي أن أن” إن المتسابقين السبعة المتبقين من ميدان البداية المكون من 21 شخصًا كانوا مستلقين لمدة 463 ساعة حتى الآن. وتنص القواعد على أن الوقوف أو الجلوس يعتبر انتهاكًا وأسبابًا للاستبعاد الفوري، لكن يُسمح للمتسابقين بالحصول على 10 دقائق كل ثماني ساعات. للذهاب إلى المرحاض. ويمكن للمنافسين أيضًا قراءة واستخدام الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة.

وقال فيليب كنزيفيتش (23 عاما)، وهو متسابق لأول مرة من بلدة مويكوفاتش الشمالية، إنه واثق من الفوز والحصول على الجائزة التي تبلغ قيمتها 1000 يورو (1070 دولارا).

وقال: “لدينا كل ما نحتاجه هنا، المسابقة رائعة، والوقت يمر بسرعة”.