الرئيسية > آش واقع > مراكش.. البغال والكيادر ضرباتهم كورونا.. ولاو مهددين بالجوع والموت بسباب توقف عمل الكوتشيات وأزمة قطاع السياحة
11/08/2020 19:30 آش واقع

مراكش.. البغال والكيادر ضرباتهم كورونا.. ولاو مهددين بالجوع والموت بسباب توقف عمل الكوتشيات وأزمة قطاع السياحة

مراكش.. البغال والكيادر ضرباتهم كورونا.. ولاو مهددين بالجوع والموت بسباب توقف عمل الكوتشيات وأزمة قطاع السياحة

ترجمة عن لوموند//

أكثر من 200 مليون كيدار وحمار وجمل وحتى فيل كيتستعملو فالسياحة، وكيستفد منهم أكثر من نصف مليار من البشر، لكن دابا مع فيروس كورونا المستجد المرشدين السياحيين وكَاع اللي خدامين فهذ القطاع ضرباتهم جايحة الأزمة، والحيوانات بداو يعانيو، ومنهم البهايم اللي كتستعمل فالسياحة فمراكش، وخصوصا بغال وكيادر الكوتشيات اللي مابقات كتلقى ما تاكل.

المغرب سد الحدود ديالو من بعد تأكيد أول إصابة ب”كوفيد 19″، ومع تزايد المصابين بالمرض منع السفر من وإلى 8 دالمدن، وتمديد حالة الطوارئ حتى ل10 شتنبر، وهذشي أثر على القطاع السياحي بشكل كبير، وخصوصا فالمدينة الحمرا.

مللي كَلس من الخدمة، عبد النبي النويضي تأزم وحصل مع الكيادر ديالو، وهذشي خلاه يبيع العود ديالو المفضل “كوكوت” ب1500 درهم، وكيشوف بللي بهذ الفلوس غيكون قادر يستمر فإطعام بقية الأحصنة باش يرجع يخدم الكوتشيات مع السياح اللي كيغامرو ويجيو لمراكش، واخا كاين الوباء.

النويضي وخوتو هذي 20 عام وهوما كيهزو السياح فالكوتشيات، واليوم جيابهم خاويين وفمامهم خاوية من الماكلة، وهذشي علاش قررو يبيعو 7 دالكيادر فشهر يوليوز، وكان عليهم التضحية بكوكوت، المفضل عندهم، و”هذي ماشي شي حاجة اللي نقدر نديرها بسهولة، حيت قطعت معاه وعد هذي أكثر من 15 لعام، باش يبقا معانا للأبد”، كيقول النويضي بحسرة.

وزاد: “إلى كانت عندك حانوت، راه يمكن ليك تسدها، إيلا كنتي كتبيع السلعة، راه يمكن ليك تخزنها، لكن تخيل يكونو عندك كيادر خاصهم ياكلو ويشربو ويحصلو على الرعاية، وهذشي صعيب توفرو ليهم فهذ الأزمة”.

من جهتو، تكلم المدرب عبد الجليل بلغاوت على الأزمة اللي كيعيشوها صحاب الكوتشيات مع الكيادر ديالهم فهذ الظرفية، وهو واحد منهم، وكشف أنه كيتسنى ديما فصف طويل فجامع الفنا ليبان شي كليان، لكن والو.

“كلما زاد طوال هذ الحجر، كلما كان من الصعب على الكيادر تبقى عايشة، وحنا، وحنا خايفين لا تزيد تسوء الأوضاع كثر”، حسب ملاحظة بلغاوت اللي كلها تشاؤم.

وجمعية حماية الحيوانات فالخارج، “سبانا”، نبهات لهذشي، وكشفات أن المئات ديال الكيادر والحمير اللي كيجرو العربات كيعانيو مع أزمة قطاع السياحة فالعالم عموما وفالمغرب ومراكش على وجه الخصوص.

وفالبدية ديال الجايحة، كانت “سبانا” عاونات صحاب الكوتشيات ووفرات الرعاية للكيادر ديالهم، وعطات 3 شهور ديال الماكلة ل600 حصان فآيت أورير المجاورة لمراكش فبداية الحجر الصحي، وهذشي اللي أكدو حسن المريني، وهو مسؤول بيطري فالجمعية، قال: “فهمنا أن بزاف ديال الخيوانات غادي تتكرفص فهذ الحجر، وهذكشي علاش عاوناهم”.

المقر ديال هذ الجمعية كاين فحي عمالي فيه آلاف الحيوانات من عام 1988، وفريق من الأطباء البيطريين منها كيقوم برعاية الخيول اللي كاينة فهذ الحي مجانا، وقال المريني أنه دائما كيلقاو حيوانات عندهم حريق كبير فكرشهم كيسبب مضاعفات فالجهاز الهضمي، بسبب الجوع وسوء التغذية.

بوجماع نينيش، وهو بيطري آخر خدام لصالح الجمعية هذي 50 عام، قال فحديثو على أهمية هذ الحيوانات بالنسبة ليه: “ماكاينة حتى حاجة فالعالم تهمني أكثر من رعايتهم.. هوما حياتي كاملة”، نينيش كيكَلس سيمانات على قدها كيقابلهم، و24 ساعة فالنهار باش يتأكد من رعايتها فالليل، “للأسف هذ الحيوانات كتعطي كلشي لمولاها ومكتاخد غير القليل”.

موضوعات أخرى

28/09/2020 19:50

“الأيادي النظيفة” للبوليس باقة كتجبد المصايب ديال مافيات الطاسة المغشوشة فطنجة.. حجز قراعي ديال الشراب المدرح وجر مسيري أوطيلات وريسطورات للتحقيق