الرئيسية > تبركيك > مرات بوعشرين كلاشات البرلمانية رحاب واعطاتها العصير: لفضيحة ديالك أصحبت عابرة للحدود
23/04/2019 19:30 تبركيك

مرات بوعشرين كلاشات البرلمانية رحاب واعطاتها العصير: لفضيحة ديالك أصحبت عابرة للحدود

مرات بوعشرين كلاشات البرلمانية رحاب واعطاتها العصير: لفضيحة ديالك أصحبت عابرة للحدود

كود – مكتب الرباط//

أسماء زوجة الزميل الصحافي توفيق بوعشرين، مؤسس يومية “أخبار اليوم”، كلاشات مزيات البرلمانية الاتحادية حنان رحاب في تدوينة لها على صفحتها الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، دون أن تذكرها بالإسم.

وبعدما كعات بزايد على الناس اللي خدامين فيومية “أخبار اليوم” و”اليوم24″ حقاش مشاركوش في مسيرة الرباط للمطالبة بإطلاق سراح معتقلي الريف والصحفيين بوعشرين والمهداوي، وجهت زوجة مؤسس يومية أخبار اليوم انتقاذات شديدة اللجهة إلى الاتحادية رحاب دون أن تذكرها بالإسم. رحاب كولشي ضحك عليها فقضية الزميل بوعشرين حقاش دفعوها باش تنتقم من السيد اللي معروفة القضية ديالو.

زوجة الزميل بوعشرين كتبات: “لنترك الغياب المؤلم لهيئة تحرير الجريدة والموقع الذين أسسهما توفيق واعتقل بسبب خطهما التحريري.. ما آلمني أكثر هو أن بعض العاملين بعد النقابيين المكلفين بمهام غير نقابية (مع تقديري لرئيس النقابة المحترم وكثير من أعضائها المناضلين الصادقين) وخصوصا سيدة أصبحت فضيحتها عابرة للحدود، بعدما تأكد بأنها كانت مكلفة من الجهات المعلومة بمهام مشبوهة داخل حركة 20 فبراير، وداخل تنسيقية دعم حراك الريف، وملفات العدل والإحسان، قبل أن يتم تكليفها بحبك المؤامرة الكبيرة على الصحافي توفيق بوعشرين”.

وأضافت مرات بوعشرين فهاد التدوينة: “إنني أنزه الصحافيين النقابيين المستقلين الشرفاء، من العاملين داخل الجريدة، الذين فطنوا للحبائل التي يحبكها البعض لقتل هذا المشروع الإعلامي المستقل والمهني، وانسحبوا بشجاعة مولين الأدبار لليد التي تتظاهر بالدفاع عن حقوقهم المشروعة، لكنها تخفي سكين الغدر للإجهاز على تجربة أخبار اليوم” التي تعتبر من آخر ما بقي في هذا البلد من التجارب القابضة على الجمر”.

موضوعات أخرى