الرئيسية > آراء > مذكرات كافر مغربي حصريا على كَود-12-:سكان الجامع ف ألمانيا،خليط ديال المآسي، ها للي هارب من الحرب الأهلية فالجزائر، ها للي قتلو ليه شي واحد من عائلتو، ها للي مدوز الحبس، ها للي تايتسنا اللجوء، القاسم المشترك هو البحث عن أوراق الإقامة
16/04/2019 12:00 آراء

مذكرات كافر مغربي حصريا على كَود-12-:سكان الجامع ف ألمانيا،خليط ديال المآسي، ها للي هارب من الحرب الأهلية فالجزائر، ها للي قتلو ليه شي واحد من عائلتو، ها للي مدوز الحبس، ها للي تايتسنا اللجوء، القاسم المشترك هو البحث عن أوراق الإقامة

مذكرات كافر مغربي حصريا على كَود-12-:سكان الجامع ف ألمانيا،خليط ديال المآسي، ها للي هارب من الحرب الأهلية فالجزائر، ها للي قتلو ليه شي واحد من عائلتو، ها للي مدوز الحبس، ها للي تايتسنا اللجوء، القاسم المشترك هو البحث عن أوراق الإقامة

هشام نوستيك-كود//

بديت نتعرف على ولاد الجامع، كاين للي بّتْ نْبْتْ، ديما مخشي فبيت الله، ما تايخرج منو إلا للضرورة القصوى. مصطفى ومحسن وعبد الفتاح لمغاربة، وجمال ومحمد الجزائريين، كانو من هاد النوع. البقية كانو تايباتو فالجامع، ومور الفجر تايخرجو يترزقو الله. سِماهم على وجوههم، كل واحد ونيتو.

مصطفى هو القيدوم، هو الماناجر manager ديال كلشي واخا صغير فعمرو. جا فأواخر الثمانينات لفرنسا باش يقرا، لكن ما كملش لأسباب غامضة، ولقى راسو مضطر يرحل  لألمانيا. بقى يدور يدور تا طاح فهاد الجامع، ومن تما وهو فاعتكاف.
مصطفى دري متدين بزاف، المسلم “المثالي”، ضريف كي لخريّف وأي حاجة حتاجيتيها يعاونك. مصطفى ماشي ملاك، وقعو ليا ولناس آخرين ديكورات مقوّدين معاه، غا نرجع ليهم من بعد.

جمال الوهراني هو الخليفة ديالو، كبير شوية فالعمر، رقيق وباينة عليه لا يُظهر ما يُبطن. متدين ولكن تدين ضرورة. مستافد من السكنى فالجامع، وتايدير المينيموم للي مطلوب منو. أي حاجة فيها لقصارة أو التفواج، تاتلقاه من السباقين ليها.
محسن ومحمد – الله يرحمهم – كانو بحال التوام، واخا واحد مغربي وواحد جزائري. وصلو لدرجة الإحسان، وكانو تايخلعونا بالحرص ديالهم على النوافل والصوم وقراءة القرآن. من سابع المستحيلات تلقى شي واحد فيهم ما مستاغلش وقت الفراغ ديالو فشي عبادة. حياتهم كلها عبادة. يمكن تا فالحلم كانوا تايحلمو راسهم تايصليو ولا تايْسبّْحو!

عبد الفتاح الوجدي، مول الزهر لعْوْج، كان faux guide فالمغرب، تعرّف على واحد الطاعنة فالسن جابتو لألمانيا، ما كملش معاها العام، دابز مع ولادها وهي تكركبو. عيا ما يْنْقّب على شي حِفريَّة أخرى “تصوڤيه”، والو. تّلاَّت بيه لْيَّام ولى حارڭ ومخبي فالجامع بحال خوتو. عبد الفتاح كان ضرافات، ومع كبير فالسن، تا هو قدر يحافظ على الإسلام الثقافي – إسلام فلم الرسالة. كان تايتفاهم مزيان مع جمال. كون ما الزمان، كون موحالش يكونو على ديك الحالة للي هوما فيها.
كانو خمسة، وْلِّيت أنا سادسهم، ماشي كلبهم. بشوية بشوية بديت نعرف الناس. الأسماء ديالهم، فين ساكنين، شكون تايجى مرة فالنهار، شكون تايجي غير من الجمعة للجمعة، شكون مْرْيّش، شكون مْقْرْقْشْ..
مع المغرْب تاتبدا النطيحة والمتردية وما أكل السبع تْتْكْبّ على الجامع. هاد الناس كانو خليط ديال المآسي الإنسانية، ها للي هارب من الحرب الأهلية فالجزائر، ها للي قتلو ليه شي واحد من عائلتو، ها للي مدوز الحبس، ها للي تايتسنا اللجوء، ها للي كان بيخير عليه وحماق. القاسم المشترك بيناتهم هو البحث على أوراق الجنة – أوراق الإقامة. النهار كامل وهوما عاصرين على الألمانيات عل وعسى شي وحدة تْحْنّ.
كون ما هاد العشران، كون دماغي تغسل فوقت أسرع. كانوا تايديرو ليا “البالونس” – التوازن، تايفكروني بأن كاين حياة أخرى خارج أسوار المسجد، تايفكروني بالحلم الألماني، علاش جيت هنا وشنو خصني ندير.
بعض رُوَّاد بيت الله، خصوصا اللبنانيين، كانو مْلْعّقِين وكانو نهار تايجيو تايكون عندنا العيد، بحال شي عمك نهار تايجي، تايجيب المونادا وتاتسنى التدويرة. هادو كانو تايجيبو مرة الحلوة، مرة تميرات والحليب، مرة أعاصير.
من مناسبة لمناسبة، كانو العسكر ألامريكان تايديرو “الإنزال العسكري” فالجامع. هاد العسكر كلهم تقريبا كوحل، من جماعة Nation Of Islam، إسلامهم بوتسواني سوريالي، واخا هكاك كنا فرحانين ما قادانا فرحة بيهم، فقط لأنهم أمريكان. فهمهم فالدين ضعيف ومزعلك، ولكن قْلْدات ولاد اللَّدينة، يشدك يطويك على ربعة.
كنت تانْسْلّكْ معاهم غير بالابتسامة و Yes و No. “السطاسيونمو” ديال الجامع كان تايعمر بالحديد ديال الصح، غير الكاطكاطات، وحدة تنسيك فالاخرى.
هاد المريكان كانو تايديرو معانا المزيان فالماطرييل يلا حتاجينا شي حاجة، مسجلة ولا جهاز فيديو ولا ماكينة ديال فوطوكوبي. كلشي رخيص عندهم والماركات مزيانين.
للي كانو مستافدين كذلك من الميريكان، ولو غير معنويا، هوما دوك “مونامي” – الناس ديال إفريقيا السوداء – للي تايعرفو الإنجليزية. تايخشيو كرموصتهم فالشريط، وتايتميكساو مع شعب العم سام.
أقوى زْرْبَة فتاريخ المسجد، دارها واحد الغاني – من غانا. كلشي تصيد فيه، لدرجة ولات سميتو بلال الأمريكي، واخا هو ما بينو وبين ميريكان غير الخير والإحسان، جامي حط فيها رجيلاتو. مع ذلك، خونا بلال “الأمريغاني” كان رجولة ومتدين حقيقي، واخا استحلى اللقب ديالو وبقى مدة طويلة كاتم السر الإفريقي.

ناس آخرين كانوا تايبانوا بين الفينة والأخرى، هوما دوك عابري السبيل، كل واحد فيهم عندو قصة مْفْشْكْلَة. بحال قصة سامي الجزائري للي خرج لوالديه من الجنب. مُّو فرنسية وبَّاه جزائري. واليديه ما عمرهوم اهتموا بالدين. هو احتك برجال الدعوة والتبليغ، كْبّرْ لحية حمرا، لبس لباس صحاب المسواك وعود الند، وشد الطريق سياحة فسبيل الله. واليديه كانو غا يتسطاو بسبابو ولكن هو مشى فطريق الله ما تسوقش ليهم.
واحد النهار مريحين مور الظهر تانسمعو أناشيد الجهاد تا تانسمعو الدقان فالباب، مشيت حليت لقيت سامي واقف قدامي بحال شي صحابي منور، تماما كيفما تانتخيلو الصحابة. هو أصلا بلق، وزايدها بعينين خوضر واللحية حمرا، ديال الله ماشي ديال الحنة. بلبلني! قلت ليه السلام عليكم جاوبني بالجزايرية. سامي ما تايعرفش العربية الفصحى. تايعرف الدزايرية والفرونسي. العلم ديالو فالدين واخذو كلو من “قيل وقالوا”. تا القرآن ما تايعرفش يقراه. واحد المنظر “غير صحي” تشوف واحد تقول عليه علي بن أبي طالب تايتهجا كل كلمة فالقرآن.
سامي كان تايتعصب دغيا، وبعض المرات على أبسط الأمور، مثلا واحد الأخ ما فهمش سميتو مزيان وعيط ليه “السامري”! ناري بقى شاعل يوماين وحنا تانبردو فيه. السامري هو للي صنع العجل لبني إسرائيل مين مشا موسى عند ربو، حسب الرواية القرآنية.

سامي كان تايمشي كل شهر يجيب فلوس المساعدة الفرنسية، وتايكمل طريقو من جامع لجامع، في جولة أوروبية بدون هدف دنيوي.
أطرف موقف طرى ليا معاه هو كنا واحد المرة تانصليو جماعة وكان فجنبي. مين رفعنا من السجود بقات سْنَّة ديالو فالأرض! أنا تخلعت ما فهمتش لبلان. من بعد الصلاة شرح ليا أن سنانو كلاو الدق – المسواك ما صدقش – ومشى ركب سنان جداد بثمن رخيص فبولونيا. الجودة البولونية بدات تاتعرى فالسجود، السنان بداو يطيحو والفلوس باش يصلحهم ما عندوش. سامي ضارب الدنيا بركلة، فعوض ما يحاول يلقى حل بدا يشكي من موضوع آخر

“با با با! يا محاينك حبيت نخرج نتأمل في خلق الله ماكاش كيف! كلش عمارات، الشمس ما تشوفهاش”

موضوعات أخرى

26/06/2019 18:00

كذب من قال إن قطر مشاركة في صفقة القرن! هذا الذي شاهدتموه في ورشة المنامة ليس وزير مالية قطر بل نسخة منه صنعتها السعودية والإمارات