كود كازا//

بعد مرور أزيد من ثلاثة أشهر عن انطلاق حملة على مواقع التواصل الاجتماعي لمقاطعة منتوجاتها في المغرب، خرجت شركة «سنطرال دانون» خرجت الشركة عن صمتها لتعلن عن اتخاد مجموعة من الإجراءات الجديدة التي من شأنها إعادة الثقة للزبائن المغاربة في منتوجاتها.

وقال إيمانويل فابر،الرئيس المدير العام لشركة «دانون» إن المؤسسة التي يديرها تلتزم بالعمل مع جميع المغاربة لجعل سعر الحليب الطري المبتسر في متناول جميع المغاربة، بما فيها التخلي عن  أرباحها من الحليب المبستر، من أجل توفير منتوج بأسعار مناسبة للأسر المغربية.

وأوضح إيمانويل فابر الذي كان يتحدث في ندوة صحفية، عقدتها دانون عصر اليوم الثلاثاء بمقر مكتبة آلِ سعود بالدار البيضاء، أن الحليب سيكون متوفرا في السوق المغربية  بسعر التكلفة، مشددا عَل.  أنه يمكن الوصول إلى ذلك السعر، عبر أخذ بعين الاعتبار انشغالات المربين والباعة والمستهلكين، مشددا على أن الشركة بقدرما ستسهر على إتاحة حليب مبستر بسعر منصف لجميع المغاربة ، فإنها ستحرص أيضا على حماية إيرادات المزارعين الذي يزودون الشركة بالحليب.

واعتبر أن هناك توجها في بلدان أخرى نحو تحديد المستهلك لسعر المنتج، مشيرا إلى أن يمكن اختبار هذا النمودج بالمغرب.

وأكد على أن الشركة ستتجه في المستقبل، نحو التواصل أكثر حول المنتجات التي توفرها، معبرا عن حرص الشركة على عرص حليب مبستر خال من المضادات الحيوية والمواد الحافظة، مشددا على الشائعات التي راجت حول الجودة لا أساس لها من الصحة.


وذهب خلال الندوة الصحية، إلي أن حرص على زيارة المغرب من أجل فهم انشغالات المجتمع المغرب بعد المقاطعة، معتبرا بأن هذا السلوك مشروع ومفهوم، لأن ذلك يندرج ضمن حق الاختيار.

وأشار إلى أن التقى اليوم الثلاثاء . بشباب مقاطعون و ربات بيوت ومدونين، موكدا أن الجميع مسكون بالقدرة الشرائية والجودة، مؤكدا على ذلك مشروع.