الرئيسية > ميديا وثقافة > مديرة معرض الكتاب لـ”كود”: “العارضين ملزمين باش يقولولينا شحال باعو من كتاب فاللخر دالمعرض ماشي دابا”.. وهادو هوما الكتب الأكثر مبيعا حسب ما عاينات “كود” اليوم
12/02/2020 20:00 ميديا وثقافة

مديرة معرض الكتاب لـ”كود”: “العارضين ملزمين باش يقولولينا شحال باعو من كتاب فاللخر دالمعرض ماشي دابا”.. وهادو هوما الكتب الأكثر مبيعا حسب ما عاينات “كود” اليوم

مديرة معرض الكتاب لـ”كود”: “العارضين ملزمين باش يقولولينا شحال باعو من كتاب فاللخر دالمعرض ماشي دابا”.. وهادو هوما الكتب الأكثر مبيعا حسب ما عاينات “كود” اليوم

عفراء علوي محمدي- كود- كازا//

فالجولة ديالها اليوم الأربعاء 12 فبراير 2020 فالمعرض الدولي للنشر والكتاب اليوم، تواصلات “كود” مع عينة من دور النشر اللي كينين فالمعرض، سواء منها الوطنية أو الأجنبية، باش تاخد معلومات على الكتوبة اللي كيتباعو بشكل كبير بالمقارنة مع غيرهم.

وحسب ما عاينات “كود”، فالمشكل اللي كيطرح راسو هو أن مجموعة من دور النشر، بل الأغلبية ديالها، ماكتحترمش القانون الداخلية للمعرض، واللي كتطلب من الناشرين بتزويد اللجنة المنظمة كل نهار بلاليسط ديال المبيعات، هذ البند تحديدا ما كيلتزم به حتى واحد، خصوصا منهم دور النشر الصغيرة واللي مامعروفاش بزاف.

الناشرين غيعطيو أرقام حول مبيعات المعرض من بعد ما يسالي

فتصريحها ل” كود”، قالت لطيفة مفتقر، مديرة المعرض الدولي للنشر والكتاب، بللي الناشرين مامطالبينش بتزويدنا بالليست ديال المبيعات بشكل يومي، لكن بعد نهاية التظاهرة ضروري خاصهوم يزودونا بيها.

وأكدات مفتقر بللي وزارة الثقافة والشباب والرياضة كتهتم بزاف بجمع المعطيات الإحصائية ديال هذ الدورة بشكل عام، وخصوصا منها المتعلقة بالمبيعات اللي كيحققوها العارضون المشاركون فمعرض، ومن بعد ما كيسالي المعرض كتقوم بتوزيع استمارة المبيعات على جميع العارضين، وكتجمع الاستمارات كاملين وكتدرسها.

وبالتالي فاللجنة المنظمة للمعرض الآن ماعندهاش معطيات بخصوص الكتب الأكثر مبيعا، وحتى إلى كانت غاتكون قليلة وغير مضبوطة، بحكم أن أغلب دور النشر ماغادي يزودو المعرض بلائحة المبيعات حتى يسالي، لكن “كود” غاتحاول تدير التحريات ديالها باش تعرف ترتيب الكتب حسب عدد المبيعات من خلال الناشرين والعارضين.

كتب هرسات الروكور فظرف قياسي

“كود” شافت بللي الكتاب الأكثر مبيعا لحد الساعة فالمعرض هو كتاب هشام نوستيك “حوار مع المسلم اللي ساكن فيا”، وبدون منازع، لأن النسخ كاملة اللي جات للمعرض تباعت كلها فظرف 4 أيام فقط، نوستيك اللي نشر كتابو فدار التوحيدي باع 500 نسخة فظرف وجيز جدا، وحطم الروكور.

فتصريحو ل”كود”، قال المسؤول على دار التوحيدي، حميد مرادي: “الكتب ديال هشام نوستيك بجوج اللي عندنا تمشاو مزيان حتى تقاضاو، وكتاب “الحوار” كان عليه إقبال استثنائي، وبعنا 500 نسخة كاملة اللي عندنا، وباقي كاتجينا مجموعة من الطلبات عليه، لكن هذي هي الكمية المحددة لينا فالمعرض، ومن بعد ما يسالي غادي نسيفطو الكتاب اللي بغاه فالبوسطة”.

الكتاب اللي جا فالمركز الثاني هو كتاب رشيد أيلال “صحيح البخاري نهاية الأسطورة” اللي تباعت منو 470 نسخة على حساب ما قال مولاه، واللي تباع فأربع نقاط واللي هي دار أبي رقراق ورابطة كاتبات المغرب واتحاد الناشرين التونسيين ثم دار التوحيدي، وقال مرادي فهذ الصدد: “صحيح هذ الكلام، حتى حنا جبنا من كتاب 90 نسخة وكلها كلها مشات، وغالبا غايكون تسالا الكتاب حتى من نقاط البيع الأخرى”.

رشيد أيلال، فتصريحو ل”كود” من معرض الكتاب قال بللي كتابو “تباعت منو 470 نسخة، وهذ النسخ توزعات على دار أبي رقراق، ورابطة كاتبات المغرب، واتحاد الناشرين التونسيين، ثم دار التوحيدي”.

وبين أيلال سبب عرض كتابو فدور نشر كثيرة “كتابي طبعاتو دار الوطن، ودار الوطن ماكاتشاركش فالمعرض، وبالتالي ارتأيت نحطو عند مجموعة من الناشرين لوخرين، والناس جاو ليه مقصدين وشراوه، وحاليا مابقات من الكتاب غير 20 نسخة فقط واللي موجودة فدار أبي رقراق”، على حد تعبيرو.

بالنسبة للكتاب الثالث اللي تباع فمعرض الكتاب بزاف فهو كتاب الجديد ديال دانييل ريفيه “تاريخ المغرب”، واللي تباعت منو كثر من 220 نسخة، كيقول المسؤول عن المبيعات فالمركز الثقافي العربي، محمد بودراع، فتصريحو ل”كود” بللي “هذ الكتاب تمشى مزيان لأن الناس كانو كيتسناو الإصدار ديالو فنسخة جديدة من بعد سلسلة من الكتب اللي تطرق فيها ريفيه لتاريخ المغرب، وحتى الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد نبيلة منيب جات خداتو”.

كتاب آخر كان يكون فالمركز الثالث لولا أن دار التوحيدي جابت منو نسخ محدودة، وهو كتاب مخطوطات القرآن لمحمد المسيح، وفاتصال هاتفي ل”كود” مع الكاتب قال: “فاليوم الثاني للمعرض تواصلات معايا دار التوحيدي وخبراتني بللي النسخ 90 من الكتاب ديالي كلها تباعت، أنا تعجبت للأمر حيت كتابي مقرصن فصيغة “بي دي إف” وموجود على الأنترنت وبالمجان وكانت مبيعاتو هبطات”.

وزاد المسيح كيقول: ” هذشي كيعني بللي الناس مازال كيفضلو يشريو كتابي فالصيغة الورقية واخا مطبوع بالأسود والأبيض، وكان فبداية المعرض فالرتبة الثالثة مبيعا، والآن ماعنديش فكرة واش يكون كيتباع فنقاط بيع أخرى فالمعرض أو لا”.

وحسب ما عاينات “كود”، فكتجي من بعد هذ الكتب “مذكرات كافر مغربي” ديال هشام نوستيك، ثم المجموعة القصصية “إني رأيتكما معا” ديال أحمد بوزفور، وكتاب “مذكرات الكراوي” لإدريس الكراوي، وكذلك كتاب “عبد الرحمان اليوسفي دروس للتاريخ” لنفس الكاتب، ومذكرات مبارك بودرقة-عباس “بوح الذاكرة وإشهاد الوثيقة”.

الكتب الإسلامية هي الأكثر مبيعا.. “ماشي صحيح”

مجموعة من الباجات على “فيسبوك” خصوصا كيخرجو باش يروجو معلومات مغلوطة حول الكتب الأكثر مبيعا فمعرض الكتاب بلا دليل، بل وكاينة واحد لباج خرجات تكذب خبر أن كتاب هشام نوستيك هو اللول، وأكدات باللي الكتب اللي تباعت فالمعرض هي الكتب الإسلامية، في حين أن الكتب الإسلامية غابت على لاليسط اللي قدمناها.

وإلى كانت لائحة الكتب الاكثر مبيعا خاليا تقريبا من الكتب الدينية فهذا كيدل، حسب تصريح المسؤول على دار التوحيدي حميد مرادي “على أن الناس واللات تقلب على الجديد، حيت منذ مدة مابقاوش القراء كيتعاطاو للكتب الدينية كيف ما كان الحال قبل، لأن هذ النوع من الكتب منمطة وغير قابلة لتجديد نفسها، على عكس الكتب التنويرية والتاريخية والفلسفية اللي ديما كيكون عليها الأقبال متزايد”، على حد قولو.

موضوعات أخرى