كود كازا //

اليوم بباريس بدات محاكمة سعد لمجرد فقضية لورا اللي قالت باللي اغتصبها فعام 2016. لمجرد جا مع مراتو غيثة باش يعطي لراسو صورة ديال شي حد كيحتارم لمرا. المحققون طلبو شهادة شابة كانت قدمات بيه شكاية ف2015 اي عام قبل قضيتو مع لورا ففندق ماريوت.

حسب ما قدموه المحققون فالمحكمة هاد الشي وقع فالمغرب ماشي ففرانسا. القصة بدات بسهرة داها ليها شي ولد عمها او خالها. هاد الشكاية فيها انها دوزات معاه سهرة فدارو. بدات بالبوسان لكنها قالت ليه باللي ما بغاتش تمشي معاه بعيد. اي ما كاينش من غير البوسان.

حسب ما تقال فالمحاكمة٬ سعد لمجرد٬ ضربها وخرج جهازو التناسلي وبدا يمارس العادة السرية وجبرها تمصو

باللي باللي فرض عليها يغتاصبها وباللي هربات للحمام وتبعها باش يغتاصبها مرة اخرى وباللي خبرات صاحبتها وقدمات شكاية بعد عام وبللي سحبات الشكاية بعد شهر تحت ضغوط محيطها وباللي حاولات تنتاحر

دابا هادي مطلوبة للشهادة فهاد القضية. اكيد لو قلبو هاد المحققين لجابو شهادات اخرى لمغربيات سبق وهدرو على هاد الموضوع.