الرئيسية > تبركيك > محاكمة أساتذة “الجنس مقابل النقاط” فجامعة سطات فاليوم العالمي لمناهضة العنف ضد النساء
27/11/2021 12:00 تبركيك

محاكمة أساتذة “الجنس مقابل النقاط” فجامعة سطات فاليوم العالمي لمناهضة العنف ضد النساء

محاكمة أساتذة “الجنس مقابل النقاط” فجامعة سطات فاليوم العالمي لمناهضة العنف ضد النساء

كود كازا//

كلشي تيهضر علاش تأجلت محاكمة خمسة أساتذة جامعيين متابعون في ملف الجنس مقابل النقاط بكلية الحقوق بسطات. بعدما ما تم اخبار المشتبه فيهم بموعد التقديم المقرر يوم لخميس لي فات، تقرر التأجيل إلى موعد لاحق. مصدر من النيابة العامة أكد لموقع “كود” أن القرار اتخذ بناء على ترتيبات خاصة تتطلب تنسيق الضبط والتقديم امام الوكيل العام للملك بسطات. المصدر قال أن الخميس الماضي تزامن مع احتفاء المغرب والعالم باليوم العالمي لمناهضة العنف ضد النساء الذي يصادف 25 نونبر من كل سنة، وهذا كان ممكن ان يشكل ضغط اضافي في حال تقديم المعنيين في هذا الوقت بالذات. مضيفا أن الضحايا في هذا الملف غالبيتهم من الطالبات جرى ابتزازهن من قبل أساتذة مقابل النقاط، وهو ما تُظهره المراسلات الجنسية التي ورطت أستاذ رئيس شعبة القانون العام الذي تم توقيفه من ممارسة المهام البيداغوجية ورئاسة الشعبة بقرار من المفتشية العامة لوزارة التعليم العالي. هاذ الاستاذ فشل في ترويج روايات بعد أن أكدت الخبرة التقنية على الهاتف ان المحادثات صحيحة وتعود إليه.

في السياق ذاته، ربطت اللجنة الجهوية للمجلس الوطني لحقوق الإنسان الاتصال بالنيابة العامة بسطات بغرض الإطلاع على تفاصيل الملف الذي باشرت التحقيقات فيه الفرقة الوطنية للشرطة القضائية. وعلى خلفية المداولات بين اللجنة والنيابة العامة بمحكمة الاستئناف بسطات اصدرت اللجنة الجهوية موقفا رسميا في الموضوع عبر موقع المجلس الوطني لحقوق الانسان، وأكد موقف اللجنة متابعاتها للملف والتنسيق لحماية حقوق الضحايا وتقديم الدعم لهن من أجل محاكمة عادلة وضمان عدم الافلات من العقاب، سيما بعد الصيت الوطني الذي أخذته الفضيحة حيث ستواصل اللجنة تتبع هذا الملف حماية لحقوق الضحايا.

ويتابع المجلس الوطني لحقوق الإنسان ملف الجنس مقابل النقاط، حيث تم الاستماع إلى طالبات من الضحايا علاوة على تجميع المعطيات حول القضية ومتابعة تطوراتها أمام المصالح الامنية والعدالة، لإصدار توصيات تضمن عدم تكرار ما جرى في مؤسسات جامعية اخرى.

موضوعات أخرى