الرئيسية > آش واقع > مجبدوش “الاعتداءات” على عاملات الفريز..حكومتي مدريد والرباط: العام زين
15/08/2019 14:30 آش واقع

مجبدوش “الاعتداءات” على عاملات الفريز..حكومتي مدريد والرباط: العام زين

مجبدوش “الاعتداءات” على عاملات الفريز..حكومتي مدريد والرباط: العام زين

كود الرباط//

تجاهلت حكومتي الرباط ومدريد، الحديث عن أي حالات تخص ما كشفته صحف دولية حول الاعتداءات الجنسية على عاملات الفراولة بإقليم ويلبا ـ باسبانيا ـ برسم الموسم الفلاحي 2018-2019.

وحاولت الحكومتين تبييض صورتهما، في بلاغ توصلت به “كود”، على إثر انتهاء عملية جني الفراولة والفواكه الحمراء بإقليم “ويلبا” برسم الموسم الفلاحي 2019.

وقال البلاغ إن “الحكومتان المغربية والاسبانية تقران على أن عملية تسفير 14.583 عاملا من جنسية مغربية في إطار هجرة قانونية ومنتظمة وآمنة، كانت إيجابية بالنسبة لبلدان المصدر والمقصد، وبالخصوص بالنسبة للعمال الذين يشاركون في إطار الهجرة الدائرية”.

وأفاد البلاغ أنه تم التصريح بخمسة مليون يوم عمل وتم تسجيل لدى الضمان الاجتماعي إلى حدود ماي 2019 كمعدل 91.291 مسجل بالنظام الخاص بالمجال الفلاحي. ويمثل العمال الإسبان 42.979 والعمال من بلدان الاتحاد الأوربي 21.894 ومن خارج بلدان الاتحاد 26.418.

وقال المصدر نفسه إنه :”خلال الموسم الفلاحي 2019، أدخلت الحكومتان تحسينات على مستوى تدبير وتتبع العملية من خلال تكثيف عدد الاجتماعات وتواتر الاتصالات، مما سمح بوضع تنظيم محكم مكن من الوصول التدريجي للأشخاص قصد العمل وفق جدول زمني محدد حسب الاحتياجات المعبر عنها من قبل القطاع الفلاحي. كما أن السلطات المغربية والإسبانية بذلت مجهودات كبيرة للإلتزام بالمواعيد القصيرة جدا قصد التحاق العمال بمقرات عملهم”.

وأشار البلاغ أن الحكومتان عملتا على إدخال تحسينات على مستوى تتبع ومراقبة ظروف العمل والسكن بالنسبة للعمال المهاجرين، معتبرين أنه من الأولوية ضمان المساواة في المعاملة بهذا الخصوص.

وقال البلاغ إنه “في الأخير، لابد من التأكيد على أن الإدارات المعنية لديها نية حازمة لمواصلة تجويد عملية الهجرة الدائرية التي تنظم سنويا بإقليم “ويلبا” منذ أكثر من عقد من الزمن”.

موضوعات أخرى