الرئيسية > آراء > مايا شي مرات كاتزبالي فاللايفات! و هاد المرة زبالات بزاف ! واش نتي بعقلك كاتهاجمي ضحايا الاغتصاب و ترضي ليهم اللومة ؟ واش مافراسكش بلي كاينين عيالات مزوجات كايتمارس عليهم الاغتصاب شنو غاتقولي ليهم ؟ هاد الديسكور راه مالايقش على ليماج ديال المرأة المتحررة لي باغا تسوقيها لراسك! آطونسيو!
22/01/2021 15:00 آراء

مايا شي مرات كاتزبالي فاللايفات! و هاد المرة زبالات بزاف ! واش نتي بعقلك كاتهاجمي ضحايا الاغتصاب و ترضي ليهم اللومة ؟ واش مافراسكش بلي كاينين عيالات مزوجات كايتمارس عليهم الاغتصاب شنو غاتقولي ليهم ؟ هاد الديسكور راه مالايقش على ليماج ديال المرأة المتحررة لي باغا تسوقيها لراسك! آطونسيو!

مايا شي مرات كاتزبالي فاللايفات! و هاد المرة زبالات بزاف ! واش نتي بعقلك كاتهاجمي ضحايا الاغتصاب و ترضي ليهم اللومة ؟ واش مافراسكش بلي كاينين عيالات مزوجات كايتمارس عليهم الاغتصاب شنو غاتقولي ليهم ؟ هاد الديسكور راه مالايقش على ليماج ديال المرأة المتحررة لي باغا تسوقيها لراسك! آطونسيو!

سهام البارودي – كود//

مايا انسانة زوينة ! بوگوصة ! ناجحة ! نهار بانت عجباتني بزاف حيت قلت مع راسي هادي غادي تريڤوليسيوني ليماج ديال الرقص فالمغرب ! هادي واحد الراقصة قارية و كاتعرف تهضر و عندها شخصية و الاهم من هادشي كلو كاتستعرف بالمهنة ديالها و فخورة بيها و ماناسمعش منها داك الديسكور المحشر ديال ” الله يعفو عليا من هادشي” ! هادشي كلو مزيان و بزاف!

من بعد مايا بدات كادير لايفات كاتقاسم فيهم تجربتها الشخصية مع البنات و كاتعطي نصائح حسب وجهة النظر ديالها للأمور ! الشيء لي مزيان ! و لكن مرة مرة كاتزبالي ! و عادي انها تزبالي حيت السيدة كاتنطالق ديما من التجارب الشخصية ديالها باش تهضر و تحكم و تعطي النصائح ! و لكن هادشي تاهوا مزيان و صحي و خاصو يكون فالمجتمع!

مؤخرا دارت لايف و جبدات الهضرة على الاغتصاب ! سمعت مقاطع من اللايف و فهمت شنو بغات تقصد عموما ! يعني بصفة عامة السيدة كاتحذر البنات من انهم يوقعو فأخطاء يقدرو يسهلو الطريق قدام المغتصب من قبيل : ماطلعيش معاه للدار ! ماتمشيش معاه لشي بلاصة ماعارفاهاش ! ماشي حيت كايبان ظريف و زوينين و مربي و كلاس راه ماشي مغتصب !

هادشي معقول و كاين آ مايا ! حيت الاغتصاب مامكتوبش فالجبهة د المغتصبين و اغلب المغتصبين كاتلقاهم رجال بعقلهم ، عندهم اسرة، خدامين و عايشين بيس اند لوف فالمجتمع يعني ماشي المغتصب بالضرورة هوا هاداك لي مضروب فوجهو و عندو سيكاتريس فحنكو و سنانو مخصرين ! راه فنانة كبار وولاد عائلات و رجال لاباس عليهم و زوينين و عندهم السيكسي مع العيالات و مسؤولين فمناصب كبيرة و العيالات كايتلاحو ليهم عند رجليهم و هاكاك كايموتو على الاغتصاب! ماكايبردوش لاما مارسوش الاغتصاب ! ” الستون” ديالهم هوا الاغتصاب ! حيت عندهم انحراف سلوكي ! كايجيبو البليزير ديالهم فاش كايشوفو الضحية مذلولة قدامهم و مجبرة يتمارس عليها الجنس … اما باش يبوس و يعنق و يمارس علاقة جنسية عادية داكشي ماكايبردش ليه الساكن! المغتصب ماكايقلبش على علاقة جنسية عادية لا كايقلب على واحد الاحساس بالسيطرة و الاذلال لي كايمارسو على الضحية. هادشي علاش الاغتصاب كان من وسائل الاذلال فالحروب و لدابا كانسمعو بين جوج كايضاربو فالزنقة ” سير و لا غانجي نحويك”  “غانحوي ليك مك انايا ” ….

هادشي مزيان يتقال للناس و يعرفوه ! و مزيان انه البنات يرضو البال و يحميو راسهم من المواقف لي غايعرضوهم للاغتصاب ! و يتخايلو انه المغتصب راه يقدر يكون داك الصديق الحميم الدرويش الزوين المربي لي كايعرفوه ! و لا داك الكونسييرج الدرويش لي داخل سوق راسو ! و لا داك العم و لا الخال لي متقي الله و داير اللحية و الصلا و العبادة ! باش يردو بالهم اكثر !

ولكن لي ماشي مزيان هوا تردي اللومة على الضحايا و تقولي ديك الجملة لي سمعنا بزاف ديال بوزبال كايرددها فاش تفرگعات القضية ديال سعد المجرد و لورا بريول ” علاش طلعات معاه لوطيل ملي مابغاتوش يحويها” ! ” علاش دخلي معاه و تسخنيه و تزمليه و فاللخر ماتعطيهش يحوي” ” انا براسي الا طلع معايا للدار و قاليا لا نحيح عليه” ! آش هاد الهضرة البوزبالية ؟! واش بنادم حيوان ؟! غاطلع معاك وحدة و لا واحد و غاتسخنو و فاش غاتبغي دوزي معاه للمسگي غايقوليك لا و لا مابغيتش و لا مافياش و لا ماشي اليوم غاتحبس ! خاصك تحبس و تلبس سليبك و تجمع سروالك و تقوليها و لا ليه يا الله نوض نوصلك منين جبتك ! و سدينا ! ماشي غاتحويه صحة ! بزز ! هادي راه قمة التاحيوانيت و تاعروبيت و تاهاماجيت! سخناتك و حبسات من حقها ! سخناتك و بدلات رأيها من حقها ! سخناتك و قالت ليك حبس و لا قال ليك حبسي من حقو و من حقها ! و ماشي حيت حسيتي بالرفض و ماتقبلتيش الرفض ديال الاخر انه يتحوا معاك معناه انك تبزز عليه !

هنا الرسالة ماخاصهاش توجه للبنت ! للضحية ديال الاغتصاب ! و تلومها حيت تغتاصبات ! ” علاش طلعتي معاه للدار ؟” كيفاش علاش طلعتي معاه للدار واش كاينة شي وحدة (ماعندهاش شي انحراف سلوكي) غاتبغي تغتاصب ؟! طبعا لا ! واش مافراسكش آ لالة مايا بلي كاينين عيالات مزوجات كايتغتاصبو ؟! شنو غانقولو للمزوجة ؟! ماكانش عليك تسكني معاه فنفس الدار ؟! اذن الخير لي كان يمكن مايا ديرو من بعد ماتنصح البنات مايطلعوش مع اي واحد و يردو البال من اي واحد هوا توجه النصيحة للدراري و تقوليهم بلي الحوا ماكايجيش صحة و بلي لابززتي على صاحبتك تحويها و لا تلعب ليك بزبك و لا تخليك تخورها من لور و اي ممارسة درتيها على صاحبتك بدون الموافقة و لا الرضا ديالها راها اغتصاب آ عبد المولى !

و بلي واخا طلعي معاه بخاطرك و تجلسي معاه بخاطرك راه اذا تعدا عليك و مارس عليك بزز راه هوا لي كيدار حمار حيوان و بلي خاصك تمشي ديكلاري بيه ! و سدينا بلا قوة الهضرة الخاوية.

مايا ! ماشي ديالك هادي آ مايا ! و خاصك نورمالمو تعتاذري على هاد التخوار لي خورتي !

موضوعات أخرى