الرئيسية > آش واقع > مامسوقش للغاز الجزائري.. المغرب غادي يأمن إنتاج الكهرباء فجوج محطات عبر انبوب الغاز مع اوربا وبشراكة مع فاعلين اسبان فالطاقة
05/07/2022 13:30 آش واقع

مامسوقش للغاز الجزائري.. المغرب غادي يأمن إنتاج الكهرباء فجوج محطات عبر انبوب الغاز مع اوربا وبشراكة مع فاعلين اسبان فالطاقة

مامسوقش للغاز الجزائري.. المغرب غادي يأمن إنتاج الكهرباء فجوج محطات عبر انبوب الغاز مع اوربا وبشراكة مع فاعلين اسبان فالطاقة

كود الرباط//

بعد عطالة مؤقتة بسبب قرار الجزائر بايقاف تصدير الغاز الى اسبانيا، علن المغرب اليوم على عودة محطتي تحضارت وعين بني مطهر للاشتغال، من اجل توليد الطاقة ذات الدورة المركبة باستخدام الغاز الطبيعي المسال المستورد من السوق الدولية.

وكشف بلاغ للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب والمكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن، الثلاثاء، أن تزويد المحطتين بالغاز الطبيعي يتم تأمينه بواسطة أنبوب الغاز المغرب العربي – أوروبا من خلال الربط المشترك للغاز بين المغرب وإسبانيا وفق تدفق عكسي.

وأوضح البلاغ أن المملكة المغربية تؤمن بالتالي إمداداتها من الغاز الطبيعي من خلال إبرام عقود شراء الغاز الطبيعي المسال في السوق الدولية وباستخدام البنى التحتية للغاز للفاعلين الإسبان وخط أنبوب الغاز المغرب العربي – أوروبا.

ون المغرب بات متوفرا على أمنه الطاقي ضمن سياق يتسم بالهدوء ويستحضر عددا من السيناريوهات التي تستحضر كل العقبات التقنية والاقتصادية.

وكانت وزيرة الانتقال الطاقي سبق لها وقالت في برنامج تلفزي، أن الأمر يتعلق بغاز الميثان المستعمل في إنتاج الكهرباء والصناعات الثقيلة وليس غاز البوتان كما يعتقد البعض، موضحة أن التداعيات المباشرة لتوقف الغاز الجزائري عبر الأنبوب الأوروبي، تسببت في توقف محطتي بني مطهر و تهدارت” المسؤولتين عن توفير 10 في المائة من الطاقة المركبة المنشأة بالمغرب، مضيفة أن المحطتين مرتبطتين باستثمارات تبلغ قيمتها مليار دولار.

دبا مبقيناش محتاجين لغاز الدزاير، المغرب تحرك دبلوماسيا واستفد من علاقاتو مع اسبانيا. وبشعار :” مكاينش رجوع اللور”. المغرب كيخلص ثمن حماية حدود سبتة ومليلية بمقابل الحفاظ على مصالحو الطاقية والاستراتيجية مع اوربا.

موضوعات أخرى