أنس العمري -كود///

لوطوروت تزنيت-الداخلة قريب تكمل. الأشغال فهاد الطريق السريع غادة بوتيرة ثابتة باش توصل اليوم إلى نسبة إنجاز بلغت 98 في المائة.

وكيهدف الطريق السريع تزنيت-الداخلة إلى تسهيل نقل البضائع والمسافرين بين المدينتين.

وقريب هاد المشروع الضخم، المتمثل في توسيع ومضاعفة مسارات الطريق الوطني رقم 1 على مسافة 1055 كلم، (قريب) يكمل، بعدما تستكمل العمل على الجزء لي كيربط كلميم بالداخلة.

وتشير المعطيات المتوفر إلى أن الجزء لي كيربط الرابط تزنيت وكلميم، سيتم الانتهاء من الأشغال بها قبل نهاية السنة الجاري. ويندرج الطريق السريع تزنيت-الداخلة، لي كتناهز كلفة إنجازه 10 مليار درهم، في إطار النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية.

وسيكون لهذا المشروع الضخم أثر على 10 أقاليم وأكثر من 2.2 مليون نسمة. وسيساهم في التنمية الاجتماعية والاقتصادية لأربع جهات بالمملكة، وهي سوس- ماسة، وكلميم- واد نون، والعيون- الساقية الحمراء، والداخلة- واد الذهب.