الوالي الزاز -كود- العيون////

[email protected]

علّقت النائبة البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة بإقليم العيون، لالة الحجة الجماني، على قرار الاعتراف الإسرائيلي بمغربية الصحراء واستعداد تل أبيب لفتح قنصلية لها بالداخلة.

وأشادت النائبة البرلمانية عن “البام” في تصريحات لـ”گود” بالاعتراف الإسرائيلي بسيادة المغرب على الصحراء واصطفاف تل أبيب إلى جانب الوحدة الترابية للمملكة المغربية، مؤكدة أن الاعتراف وليد جهود ومساعي حثيثة للملك محمد السادس في سبيل تكريس الوحدة الترابية للمملكة المغربية والدفاع عن ثوابت الأمة المغربية.

وأبرزت لالة الحجة الجماني في تصريحاتها لـ”گود”، أن قرار الاعتراف الإسرائيلي بمغربية الصحراء يأتي في سياق توالي الاعترافات الدولية بمغربية الصحراء ودعم مبادرة الحكم الذاتي كأساس وحيد لتسوية ملف الصحراء على غرار الاعتراف الأمريكي والإسباني وغيره من الدول التي عكست مواقفها من خلال افتتاح قنصلياتها العامة بمدن العيون والداخلة.

وتابعت النائبة البرلمانية، لالة الحجة الجماني، أن القرار غادي يُمكن العلاقات الثنائية المغربية الإسرائيلية من آفاق مهمة على مختلف المستويات، خاصة في مجالات الاقتصاد والتجارة والثقافة والتكنولوجيا والفلاحة وغيرها على ضوء التجربة الإسرائيلية الرائدة في هذه المجالات.

وقالت النائبة البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة، أن الروابط بين الشعبين المغربي والإسرائيلي تاريخية ومتجذرة في أعماق التاريخ، وتحكمها الصلات بين الشعبين والتداخل العائلي بينهم في ظل وجود امتداد مغربي مهم في الشعب الإسرائيلي لي أصولو من مختلف مدن المغرب.

وفيما يخص افتتاح قنصلية إسرائيلية بمدينة الداخلة، شددت النائبة البرلمانية أنها ستلعب دورا مهما في ترقية العلاقات بين البلدين وتطويرها، وغادي تنعاكس هاد العلاقات على مدن الأقاليم الجنوبية للمملكة كلها، على ضوء ما تحظى به من مؤهلات مهمة ومناخ أعمال مستقر ومنفتح على مختلف دول العالم.