الرئيسية > آش واقع > كيفاش هاشتاكَ رجع الصحرا كتغلي وولات فيه ريحة السياسة بعدما ركبو عليه البوليساريو
05/12/2020 08:00 آش واقع

كيفاش هاشتاكَ رجع الصحرا كتغلي وولات فيه ريحة السياسة بعدما ركبو عليه البوليساريو

كيفاش هاشتاكَ رجع الصحرا كتغلي وولات فيه ريحة السياسة بعدما ركبو عليه البوليساريو

علي الصافي كود العيون ////

الفيسبوك فالصحرا محرّك هاد 24 ساعة الأخيرة، وكاين هاشتاكَ ديال #خلي_الدراعة_لأهلها لي غزى هاد المنصة ديال التواصل الإجتماعي بشكل جنوني وبشكل خلا تساؤلات كبيرة عليه، وعلى ولي واقف وراه وشناهو الغرض منو وشنو أبعادو، وواخا كان هاشتاكَ عادي، ولكن ما كايناش شي عادية فالصحرا وكلشي فيها كيتحول لماهو سياسي.

أول حاجة هي نعرفو سياق هاد الهاشتاكَ لي بان صبيحة الخميس وبدا بشكل عادي جدا فالفيسبوك وخطوة خطوة أصبح ترند، وطالع للطوندونس الفيسبوكي، وجا أصلا كردة فعل على ارتداء الدراعة الصحراوية من طرف بعض البرلمانيين ورؤساء الفرق البرلمانية فمجلس النواب، وبانو فصور وفيديوهات ليهم كيجرجروها، وهادشي خلا ناس الصحرا يفهموها على أساس أنه كاين عدم إحترام لهاد الزي لي هو رمز لهويتهم الثقافية وأساس فتراثهم.

وبالتالي تم إستخدامو لِلَفت الإنتباه لطريقة لبس الدراعة من طرف الأشخاص ومحاولة توجيههم لقدسية هداك الزي بالنسبة للصحراويين، بمعنى وجههوهم باش يصلحو لبسهم ليها ويحتارموها أكثر، أولا باش تجي ملبوسة مزيان وثانيا باش ما يكونش كاين تأويل ديال القصد فعدم لبسها بالطريقة الصحيحة، وبحكم أنه جا فوقت كان الفيسبوك فالصحرا كيغلي بسباب تصريحات العثماني لي قال فيها 92 بالمائة فالأقاليم الجنوبية عندهم ديور وفيلات جات هاديك ردة الفعل القوية.

الهاشتاكَ لي داير وتم استخدامو أكثر من 28 ألف مرة فأقل من يوم واحد-زائد الآلاف اكتفاو بصور ليهم بالدراعة- كان عندو أهداف من بينها لفت الانتباه لطريقة لبسها، ولكن التعبير خان مولاه لأنه جعل من الدراعة حِكر على الصحراويين فقط، وخلا المجتمع الصحراوي يبان بحالي عنصري فتعاطيه مع الزي، وي خانو التعبير لأن الدراعة ماشي لباس للصحراويين وحدهم بل لشعوب غرب أفريقيا كاملين كيلبسوها ومنذ قرون وهادشي عادي ومتعارف عليه، ووقع فخطأ خلا الهاشتاكَ ياخد أبعاد كبيرة ويجني المجتمع فالصحرا تبعات هادشي لأن كلشي أصبح كيشوفو عنصري.

والهدف الثاني وهو ضِمني بالدرجة الأولى وكيحيل على مسألة مهمة جدا وكتعلق بماهو سياسي بالدرجة الأولى، بحيث أن متداولي هاد الهاشتاكَ بغاو يوصلو رسالة برفض استعمال الزي الصحراوي في السياسة وتوظيفها كيف دارو النواب البرلمانيين بمعنى السياسيين لي كيديرو “فلكرة -من فلكلور-” السياسة وهادشي رفضوه ناس الصحرا لأنهم دائما يتم استخدامها فالسياسة، وكيتسائل هاد الرأي العام علاش ما يلبسوش الدراعة ويطالبو بتجويد خدمات القطاع الصحي، وعلاش ما يلبسوش هاد الزي فاش يهدرو على النموذج التنموي ومحاربة العطالة.

هاد الهاشتاكَ خدا حمولة سياسية كبيرة وحاولو صحاب البوليساريو يستعملوه ويوظفوه فاش بداو كيستعملو الهاشتاكَ بصور ديال المدانبين فملف اكديم ايزيك فواحد الجلسة لابسين الدراعة، وزادو صور أخرى لزعيم البوليساريو ابراهيم غالي بالدراعة حتى ولات الناس كتقول بأن الهاشتاكَ أصلو صحاب البوليساريو.

العنصرية كنعرفو أنها جزء من المجتمع الصحراوي وأهم تجلياتها هي القبلية لي حاضرة فكل دار ها الركيبات ها ازركيين ها أيتوسى وغيررو وغيرو من القبائل، ولكن فمسائل أخرى المجتمع الصحراوي منفتح على مختلف الثقافات لدرجة أن هادو دابا لي كيقولو خاص احترام هاد الزي، 99 في المائة منهم ما كيلبسوهاش الا فالمناسبات، وحتى فالمناسبات أصبحو كلبسو الجلالب والأقمصة الخليجية وفالحياة العادية أيضا الدراعة ما كيلبسوهاش ويكتفون باللباس ابغاظس سروال دجين تيشورت الشورت والكيطمة وغيرها من الألبسة، وهادشي واخا يهدرو على القيمة والرمزية ديال الدراعة وثدافعو عليها.

راه ماشي مشكل الا واحد آخر يلبس زيي التقليدي وماشي مشكل إذا جرو فالأرض لسبب بسيط، وهو أن أي صحراوي الى لبّسناه لباس ريفي أو أمازيغي غادي يلقى فيه مشكل وما غاديش يقدر يلبسو بالطريقة الصحيحة، إذن واش ينوضو الأمازيغ حتى هوما يديرو حملة #خلي_لباسي_لناسو ويقولو تم احتقار زينا التقليدي.

كاين سوء فهم أو تعبير خاطئ فالهاشتاكَ لي جعل ناس الصحرا يبانو عنصريين، وكاين بزاف ديال التأويلات ديال لفهايمية، وهادشي راجع لعدم تمييزهم بين هداك لي عندو أجندة سياسية وهداك لي داير شكل باغي يصحح خطأ، والمهم هو أنه مغرب واحد كيجمعنا بتنوعو الثقافي بتنوع لباسو بتنوع لهجاتو.

موضوعات أخرى

25/01/2021 19:30

ڤاكسان كورونا. رئيس الجامعة المغربية لحماية المستهلك لـ”كود”: كنصحو المواطنين باش يديروه.. وأنا شخصيا نديرو بتغماض العينين

25/01/2021 18:00

اللوبي الفرنسي كياكل العصا.. بعد هجوم اللجنة العلمية المغربية على ضعف باريس فتدبير الجايحة المهمة الاستطلاعية البرلمانية كتحقق مع شركة “ليديك”

25/01/2021 17:50

استعدادات الموسم الفلاحي. أخنوش: حقينة السدود لّي خدّامة لأغراض فلاحية وصلات 5,81 مليار متر مكعب.. وها كيفاش نفعاتنا الشتا مؤخرا