الرئيسية > آراء > كون كل عاملة تسرق حتى هي البيض فاش تكون خارجة غادي يسد الوزين ويتشردو كاملين ويضيع كولشي، راه الفقر أو الحاجة ماشي رخصة للسرقة ولي يدو خفيفة على حاجة الناس يستاهل الحبس
09/01/2021 15:00 آراء

كون كل عاملة تسرق حتى هي البيض فاش تكون خارجة غادي يسد الوزين ويتشردو كاملين ويضيع كولشي، راه الفقر أو الحاجة ماشي رخصة للسرقة ولي يدو خفيفة على حاجة الناس يستاهل الحبس

كون كل عاملة تسرق حتى هي البيض فاش تكون خارجة غادي يسد الوزين ويتشردو كاملين ويضيع كولشي، راه الفقر أو الحاجة ماشي رخصة للسرقة ولي يدو خفيفة على حاجة الناس يستاهل الحبس

محمد سقراط-كود///

مواطنة خدامة في معمل ديال البيض سرقات 16  بيضة ، ناض مول المعمل ديكلارا بيها وتشدات، من نحية المبدأ واحترام القانون السيد راه مادارش خطأ، وطبعا كان يمكن ليه يتجاوز عليها ويسمح ليها أو إلى اقتضى الحال يجري عليها ولكن أنها تدوز الحبس كتبقى قاسحة، غير هو السيدة راه كانت أصلا خدامة وإييه الصالير يقدر يكون ناقص ولكن راه مناقصش لدرجة تسرق، وهاداك البيض لي خدات راه قيمتو ماواصلاش حتى لخمسطاش لدرهم، لي يقدر يبان مبلغ تافه لشي ناس ولكن راه مبلغ مهم بالنسبة لناس فقراء راه كويميلة ديال لعشا هاديك، ومع ذلك تاحاجة مكتشرع السرقة أيا كانت، وأصلا راه قليل في العالم لي كيسرق على ود الجوع، الأغلبية ومن كاع الطبقات والأنواع ديال البشر كيسرقو حيت يمكن ليهم، وهاد السيدة سرقات البيض حيت يمكن ليها وصافي وحيت ماشي شي حاجة عيب عند بزاف ديال المغاربة، بل كيعتابروها قفوزية.

والسرقة ديال العمال والعاملات من أماكن الخدمة ديالهم جاري بيها العمل في العالم، حيت كون مكانتش السرقة كاع ميكونوا العمال كيتقلبو بحال الحباسة ملي يكونو خارجين من شي معمل أو داخلين وفي العالم دايرين تقنيات ديال الحضية متطورة بزاف، وفي السوق الى شي واحد دبر على شي سلعة مسروقة من شي معمل بشي ثمن طايح راه المغاربة كيسميوها دبر على الهمزة ماشي شرا المسروق، وهاد المغاربة نيت هوما لي كيتشكاو من الفساد والشفارة وكروش الحرام، وكيشوفو بعينيهم كل نهار فين وصلونا هاد الشفارة والفاسدين، الطرقان كيريبو ومشاريع كبيرة مخسورين فيها شلا فلوس معطلة في الإنجاز ومغشوشة وقناطر واقفين بزز، وطرقان بلا زفت غير توصلهم الشتا يبداو يتفتتو، راه هادشي سبابو الشفرة والغش وراه بحال بيضة بحال دجاجة بحال عجلة، السرقة راها سرقة ماخاسش الدفاع عليها أبدا.

البرلماني مول الوزين ديال البيض هو داك خونا لي بغا يحرق راسو في بنكرير حيت لوسيبي خدا ليه شي فيرمة والتعويض معجبوش واقيلة، داك الساعة عربط ليهم وتهرى وحرق راسو كاع دفاعا على رزقه ،دابا كاين هجوم شعبوي رخيص على هاد البرلماني لي دار الواجب مع عاملة لقاها سارقة ليه رزقو، راه كون كل عاملة تسرق حتى هي البيض فاش تكون خارجة غادي يسد الوزين ويتشردو كاملين ويضيع كولشي، راه الفقر أو الحاجة ماشي رخصة للسرقة ولمخالفة القانون، ولي يسيفط وحدة للحبس على سطاش لبيضة راه ماشي جيعان ولا معندوش القلب يقدر يكون غير إنسان عادي كيحتارم القانون وصافي، والشعبوية ماخاصش تعمي عينين الناس على شناهي السرقة وواش خاص يتعاقب عليها الواحد.

 

موضوعات أخرى

16/01/2021 15:00

مصيصة ماشي جريمة. وماشي أي واحد أو وحدة داروها راه يستاهلو الحبس.. وتهمة الفساد ماخاصش تبقى معلقة فوق رقبة المغاربة لي كيديرو علاقة رضائية بلا كاغيط.. واللي خاصو يتعاقب فهاد القضية هو ناشر الفيديو

16/01/2021 13:30

هيومن رايتس ووتش للعسكر الجزائري: كاين القمع فالدزاير وحرية التعبير والتجمع وإستقلالية القضاء ماكايناش والمهاجرين تكرفصتو عليهم ومارحمتوش حتى الوليدات الصغار