الرئيسية > آش واقع > كورونا دوزات جنازة عبد الرحمان اليوسفي مزروبة.. وهكذا ودعوه الاتحاديين عن بعد لالتزامهم بالاحترام التام لتدابير الطوارئ الصحية
29/05/2020 18:00 آش واقع

كورونا دوزات جنازة عبد الرحمان اليوسفي مزروبة.. وهكذا ودعوه الاتحاديين عن بعد لالتزامهم بالاحترام التام لتدابير الطوارئ الصحية

كورونا دوزات جنازة عبد الرحمان اليوسفي مزروبة.. وهكذا ودعوه الاتحاديين عن بعد لالتزامهم بالاحترام التام لتدابير الطوارئ الصحية

أنس العمري ـ كود//

تشييع جثمان المناضل الاتحادي الراحل عبد الرحمان اليوسفي، الوزير الأول الأسبق، بمقبرة الشهداء بالدار البيضاء، دازت مزروبة.

فإلى جانب حضور عدد محدود من مقربيه والاقتصار من جانب الاتحاديين على أن يرافقه رئيس مجلس النواب حبيب المالكي والكاتب الأول الحالي للحزب ادريس لشكر إلى مثواه الأخير، لالتزامهم بالاحترام التام للتدابير الوقائية التي قررتها السلطات العمومية للحد من تفشي وباء «كورونا»، لم تكن هي سوى فترة زمنية قصيرة حتى غادر المشيعين المقبرة عقب انتهاء مراسيم الدفن، فيما خففت الحراسة الأمنية المشددة التي واكبت التحضيرات للجنازة لحظات بعد ذلك.

وعاينت «كود»، في حدود الثالثة والنصف من عصر اليوم، محيط المقبرة خاليا إلا من عدد قليل جدا من الأشخاص الذين على ما يبدو عهد تواجدهم هناك بعد إغلاق بوابتها الرئيسية، فيما شوهد بعض رجال الأمن يقفون بالقرب من الحواجز الحديدية التي نصبت في منافذ مؤدية إلى المكان.

وعوض الاتحاديون «حرمان» فيروس «كورونا» لهم من إلقاء نظرة الوداع الأخيرة على اليوسفي بتدوينات مؤثرة في رثاء المناضل الكبير، معددين فيها مناقبه، بعدما تابعوا مراسيم الدفن من خلال الصور والفيديوهات التي نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان الأمن بالدار البيضاء ضربت طوقا على  مقبرة الشهداء بمنطقة أولاد زيان، ب طوقا أمنيا، باستعمال الحواجز ونشر عدد من العناصر الشرطية والقوات المساعدة، لمنع توافد المواطنين والفعاليات السياسية والمدنية التي رجح احتمال أنها قد تعمد إلى تجاهل التدابير الاحترازية المتخذة، تحضر لتشييع جنازة هذا الرجل الاستثنائي.

موضوعات أخرى

05/07/2020 10:00

رفيقي عطا للمتخلفين علاش كيقلبو وصرح لـ”كود”: مسألة واش المرا تربي الدراري ولالا هذاك اختيارها.. وتوزيع الأدوار فالأسرة وبحال هاد القضايا كتناقش بعقلانية ولا دخل للدين فيها