الرئيسية > آراء > كن واقعيا أيها المغربي واطلب المستحيل! المغربي ذاك الخبير في التاكتيك وفي اللعب الواقعي
09/12/2022 18:00 آراء

كن واقعيا أيها المغربي واطلب المستحيل! المغربي ذاك الخبير في التاكتيك وفي اللعب الواقعي

كن واقعيا أيها المغربي واطلب المستحيل! المغربي ذاك الخبير في التاكتيك وفي اللعب الواقعي

حميد زيد – كود//

المغربي حاليا لا يمكنك التعرف عليه.

المغربي يمشي الخيلاء.

المغربي تغير تفكيره بطريقة جذرية في ظرف أسبوع.

المغربي تغيرت طريقة جلوسه في المقهى.

وطريقة تدخينه.

المغربي مبتسم.

المغربي صار يحب أخاه المغربي كثيرا.

المغربي صار لطيفا جدا.

المغربي صار متسامحا.

المغرب صار يخرج إلى الشارع ويتقاسم الفرح مع أخيه المغربي.

المغرب يشتري الأعلام. والقمصان.

المغربي فخور أنه مغربي.

المغربي ومنذ أن فاز الفريق الوطني على إسبانيا ليس هو.

المغربي شخص آخر.

ومن كان يعرف المغربي في الماضي سيجد صعوبة في التعرف عليه اليوم.

وسيستغرب.

وسيتساءل من هذا الذي أمامي.

المغربي لم يعد يرضى بالقليل.

المغربي لم يعد يقبل الأداء الجيد والمشاركة المشرفة.

المغرب لم يعد يقبل أن يكسب فريقا للمستقبل.

المغربي لم يعد لطموحه حدود.

المغربي لم يعد مستسلما.

المغرب صار يطمع في أن أن يعود بكأس العالم إلى البيت.

المغربي كأنه مغربي جديد.

المغربي تظنه للوهلة الأولى ليس مغربيا.

المغربي لم يعد واقعيا البتة.

المغربي يظن نفسه برازيليا.

المغرب يتحدث في الكرة كأي مدرب إيطالي محنك.

المغرب نسي ماذا كان يقول الشهر الماضي.

المغربي نسي البنين.

وتنزانيا.

المغربي ثقته في منتخبه الوطني كبيرة.

المغربي هوت غام.

المغربي وخلال أيام قليلة صار متفائلا وواثقا من نفسه.

المغربي انقلبت نظرته إلى نفسه. وإلى إمكانياته. رأسا على عقب.

المغرب غاب عنه التواضع.

المغربي لم يعد يقنع بربع نهاية كأس العالم.

المغربي يريد أكثر.

المغربي في المقهى. وفي التاكسي. وفي السوق. يتحدث إليك عن نصف النهائي ضد فرنسا.

المغربي يقصي من يشاء ويؤهل من يشاء.

المغربي ممتع.

المغربي تجاوز البرتغال قبل أن يلعب ضدها.

المغربي قلب صفحة الربع.

المغربي يحلق في السماء.

المغربي يتحدث عن الجدار المغربي. وعن الماكينة المغربية.

وأي مغربي صار الآن خبيرا في التاكتيك.

المغربي يتخير المنتخبات التي ستتأهل. ومن يرغب في مواجهته.

المغربي عجيب.

المغربي مدهش. وجميل. ويستحق.

المغربي صارت له عقيدة جديدة وهي “النية”.

المغربي يرى أن كل تراجع إلى الخلف يقودك إلى الانتصار.

المغربي خبير في الخطط.

المغربي ينتصر للواقعية في اللعب.

المغربي لم يعد مستعدا للنزول إلى الأرض.

وجرّبْ أن تسأل أي مغربي عن النتيجة غدا وسيجيبك بأن المغرب سيفوز.

و إلى غاية الثمن

كان المغربي خائفا. ويرى الآخر أفضل منه.

وقبل كأس العالم كان المغربي غير قادر على الحسم. ولا على التوقع.

كان ساخرا من إخفاقاته.

أما الآن فهو متأكد مائة في المائة. ومبالغ في الثقة. وعلى يقين بأننا سنمر.

المغربي وكأنك وضعت روحا جديدة فيه.

المغربي وكأنك فتحته وأزلت كل تاريخه. وثقافته. وعاداته. ثم وضعت عقلا آخر فيه.

المغربي يفكر في النهائي.

المغربي لا يمزح.

المغربي العادي يردد خطاب دولته ويقول هو أيضا أن مغرب اليوم ليس هو مغرب الأمس.

المغربي ماذا حدث لك أيها المغربي.

المغربي يعيش لحظة غير مسبوقة في التاريخ.

وعلينا أن نستثمرها جيدا.

علينا أن ننسى المغربي السابق.

ومهما كانت النتيجة.

علينا أن نستمر في الفرح. وفي العمل يدا في يد.  وفي النية. وفي إسعاد المغاربة.

علينا أن لا نتوقف.

علينا أن نكون واقعيين ونطلب المستحيل.

كما يقول الشعار.

علينا أن لا نعود إلى الخلف.

وعلينا أن نستفيد من درس الكرة. وأن نطبقه في كل المجالات.

علينا أن نتخذ ما حققه منتخبنا الوطني أنموذجا.

كما قال صديق صديقي في كتابه العميق.

علينا أن نؤمن بقدرات المغربي.

وعلينا قبل أي شيء أن نضحك من هذه الحالة التي نحن عليها.

ومن كل هذا التألق.

ومن هذه الثقة التي نتمتع بها.

ومن هذا اليقين الذي نحلل به.

علينا أن نضع الخسارة في الحسبان. وأن لا ننسى أنها مجرد لعبة.

علينا أن نكف عن الاعتقاد أننا بلاد كروية عظمى.

وكأننا لم نخلق المفاجأة. وكأننا كنا نتوقع أن ما حدث كان سيحدث.

وكأننا لم نتفاجأ نحن أيضا من أنفسنا.

كما تفاجأ العالم كله.

موضوعات أخرى

28/01/2023 22:00

الأهلي المصري وصل للمغرب باش يلعب الموندياليتو.. واللعابا فرحانين حيث المغاربة كبرو بهم فالاستقبال – تصاور

28/01/2023 21:30

“كود” جابت حقيقة وفاة جوج طالبات فوجدة: ماشي طالبات ووحدة مازال فغيبوبة والثانية كتهضر وفحالة صحية عادية

28/01/2023 21:00

“كود” جابت حقائق خطيرة على هرب اللاعب الجزائري بن العمري والمخابرات الجزائرية وراء رحيلو من المغرب

28/01/2023 20:30

من بعد البرلمان الاوروبي. احزاب فبرلمان إقليم الباسك غادي تطلق مبادرة كتطالب فيها المغرب باحترام حرية التعبير والإعلام