كّود – الناظور/

المستشفى الحسني بالناظور، استبل البارح الأربعاء، بزاف التلاميذ المصابين بإصابات متفاوتة الخطورة على إثر تعرضهم لحادثة سير خطيرة على مستوى الطريق الساحلية الرابطة بين أركمان والناظور.

ووقع الحادثة حسب مصادر محلية، نتيجة تصادم وقع بين حافلة للنقل المدرسي وشاحنة من الحجم الكبير، أسفرت عن إصابة عدد كبير من التلاميذ إلى جانب سائق حافلة النقل المدرسي، التي كانت قادمة من منطقة أولاد ستوت، وعلى متنها 37 تلميذا وتلميذة.

وأرجعت ذات المصادر سبب الحادث إلى الأشغال التي تعرفها الطريق الساحلية بمنطقة الميناء غرب المتوسط بإيعزانن إلى غاية جماعة أركمان، والتي سبق وأن تسببت في وقوع حوادث سير سابقة لعدم احترام علامات التشوير والتنبيهات على جنبات الطريق.

وقد تنقلت عناصر الوقاية المدنية إلى عين المكان وعملت على نقل المصابين إلى المستشفى الحسني بالناظور لتلقي الإسعافات الضرورية،  فيما فتحت عناصر الدرك الملكي تحقيقا لكشف أسباب وقوع الحادث.