كود الرباط//

أعلن المكتب الوطني للنقابة الوطنية لموظفي التعليم العالي والأحياء الجامعية المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، عن سلسلة إضرابات جديدة بقطاع التعليم العالي، وذلك عقب اجتماع استثنائي للمكتب النقابي يوم أمس السبت 15 يونيو 2024.

وجاء قرار الإضراب من طرف النقابة الأكثر حضورا في قطاع التعليم العالي، بعد الاجتماع الذي انعقد يوم الجمعة 14 يونيو 2024 بمقر وزارة التعليم العالي بين الكتاب الوطنيين للنقابات الأكثر تمثيلية ومديري الشؤون القانونية والموارد البشرية. والذي قدمت خلاله الوزارة عرضا حول تقسيم الفئات في مشروع النظام الأساسي، وطلبت من الكتاب الوطنيين المصادقة على ما جاء فيه.

خلال الاجتماع، رفض الكاتب الوطني لنقابة موظفي التعليم العالي عرض الوزارة واعتبر أن هذا الاجتماع سابق لأوانه ويجب أن تُنهي اللجنة التقنية المكلفة بإعداد مشروع النظام الأساسي أشغالها وأن يتم الاجتماع المقبل للكتاب العامين بحضور الوزير.

وحسب بيان النقابة، فإن ما جاء به ممثلو الوزارة في اجتماع الجمعة 14 يونيو 2024 عرض جديد على مستوى تقسيم هيئات موظفي التعليم العالي ينبني على التقسيم حسب المهام ويقتصر على هيئتين فقط هما :

1/ هيئة الدعم التربوي والاجتماعي وتتضمن الفئات التالية: إطار مستشار في الإرشاد الجامعي، إطار مساعد نفسي واجتماعي، إطار الدعم التربوي وهندسة البحث إطار تقني تربوي.

2/ هيئة التدبير الجامعي وتتضمن الفئات التالية: إطار متصرف جامعات، إطار مختص التدبير، إطار تقني الدعم

وتم إقحام هيئة الأساتذة الباحثين دون توضيح هل يتعلق الأمر بمقترح لحل مشكل حاملي الدكتوراه وأساتذة التواصل أم أنه مقترح يهم أساتذة التعليم العالي الباحثين.

ورفضت النقابة إقحام أساتذة التعليم العالي في النظام الأساسي الخاص بالموظفين إلا في حالة تخصيص ذلك لأساتذة التواصل وحاملي شهادات الدكتوراه.، مسجلة  تغييب المهندسين و أساتذة التواصل ومتصرفي الإدارة المركزية عن التقسيم المقترح.

واستغربت نقابة كدش ما وصفته بـ”تضييع سنة من النقاش والعديد من الاجتماعات للعودة إلى اقتراح تقسيم موظفي التعليم العالي حسب المهام عوض السلالم (وهو المقترح الذي كانت قد تقدمت به الكونفدرالية الديمقراطية للشغل منذ الاجتماعات الأولى)، وربط مهام الموظفين بـ( RECالدليـل المرجعـي للوظائـف والكفـاءات) رغم انتقادنا لذلك في أكثر من مناسبة”.

وطالبت البيان بمد النقابات بمشروع النظام الأساسي قبل الاجتماع المقبل المبرمج يوم الاثنين 24 يونيو 2024 مع إدراج كل التعديلات التي أدخلت عليه سواء من لدن مديرية الشؤون القانونية أو تلك التي سبق أن تقدمت بها النقابات بشكل مشترك وذلك قصد الاطلاع عليها لربح الوقت الذي ضاع منه الكثير (سنتان ونصف).

ورفض لمنهجية الوزارة، قررت النقابة تنظيم وقفات احتجاجية أمام رئاسات الجامعات والإدارة المركزية وخوض إضراب وطني لمدة 24 ساعة ومقاطعة الدخول الجامعي المقبل وسيتم تحديد تواريخ هذه المحطات النضالية مباشرة عقب اجتماع اللجنة التقنية يوم 24 يونيو 2024.