محمود الركيبي – مكتب العيون //

لا زالت وسائل إعلام تابعة للبوليساريو، تروج للأكاذيب عبر نشر أخبار مغلوطة ولا أساس لها من الصحة فيما يخص ماتسميه الجبهة “الحرب فالصحراء”.

وقالت مصادر إعلامية تابعة لقيادة البوليساريو، بأن القوات المسلحة الملكية نشرت أسلحة متطورة كمنظومة “سبايدر” الإسرائيلية وبطاريات أمريكية تتكون من صواريخ ثابتة من نوع “إم آي إم- 23 هوك” الأمريكية الصنع.

وقالت نفس المصادر، بأن الغاية من نشر هذه الأسلحة في تخوم الجدار الرملي العازل، الهدف منه حماية منجم الفوسفاط بمنطقة بوكراع.

جبهة البوليساريو كتحاول من خلال نشر هذه الأخبار الكاذبة وغير الدقيقة، لتغليط الراي العام خصوصا بمخيمات تندوف والجنوب الجزائري، وذلك من أجل الترويج للحرب التي استنزفت أرواح عديدة ولم تقدم أي شيء خصوصا لصالح قيادة البوليساريو التي خسرت كافة أوراقها فما يخص نزاع الصحراء.