وكالات//

قهوة جديدة دارتها سلسلة متاجر صينية، هاد السيمانة، فيها خلاصة ديال أغلى مشروب روحي في البلاد، نايضة عليها المضاربة في المتاجر ودارت حالة في السوشل ميديا.

وباتت سلسلة “لوكين كوفي” المنافسة لـ”ستاربكس” الأميركية، كتقدم مشروب لاتيه (قهوة وحليب) بالماوتاي، وهو مشروب أبيض يحتوي على نسبة 53% من الكحول، مصنوع بشكل أساسي من الذرة البيضاء المخمرة، ويبلغ سعر نصف لتر منه نحو 2500 يوان (حوالى 343 دولارا).

و القهوة الجديدة، للي كتقدم  مع كريمة، وهي ثمرة تعاون بين الشركتين الصينيتين، فيها  نسبة قليلة  من الكحول لا تتخطى 0,5%، وتباع لقاء 19 يوان (2,57 دولارا).

ولاقى هذا المنتج الجديد رواجا عبر شبكات السوشل ميديا في الصين، وكيفتخر عدد كبير من مستخدمي منصات التواصل الاجتماعي بأن هم من أوائل من جر بو القهوة الجديدة، ونشروا صورا لها عبر صفحاتهم.

ولم يكن احتساء القهوة من الأمور الشائعة في الصين، لكن هذا المشروب اكتسب شعبية متزايدة على مدى السنوات العشرين الفائتة.

وتستهلك الفئة الشابة الصينية القهوة بكميات كبيرة، من اللاتيه وصولا إلى الأميريكانو، فضلا عن أنواع أكثر عصري ة كالقهوة بحليب جوز الهند، أو حتى أكثر غرابة كالقهوة بعصير البطيخ.