عمـر المزين – كود//

علمت “كود”، من مصادر مطلعة، أن غرفة الجنايات الاستئنافية (بعد النقض) بمحكمة الاستئناف بفاس، ستشرع بتاريخ 16 يوليوز المقبل، في محاكمة قياديين سابقين في العدالة والتنمية وحركة التوحيد والإصلاح، وذلك على خلفية مقتل الطالب اليساري بنعيسى آيت الجيد.

ويتعلق الأمر بصاحب مؤسسة للتعليم الخصوصي بالعاصمة الرباط، وكذا أستاذ جامعي بإحدى الكليات بمدينة سطات، واللذان حكما من طرف غرفة الجنايات الاستئنافية بفاس بالحبس النافذ لمدة ثلاثة سنوات على خلفية هذه القضية التي تعود لأزيد من 31 سنة.

وتمت مؤاخذة المتهمين من أجل “جناية الضرب والجرح المفضي إلى الموت دون نية إحداثه”، طبقا للفصل 403 من القانون الجنائي، بعد إعادة التكييف، قبل أن يتم نقض هذا القرار الاستئنافي ويتقرر إعادة الملف إلى غرفة الجنايات الاستئنافية.