عمر المزيـن – كود///

غادي تنعقد يوم الإثنين 24 يوليوز 2024 بغرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بفاس، أولى الجلسات الاستئنافية لمحاكمة عبد العالي حامي الدين القيادي البارز في حزب العدالة والتنمية، وذلك على خلفية مقتل الطالب بنعيسى آيت الجيد منذ أزيد من 31 سنة.

وحسب بلاغ صادر عن ذوي حقوق بنعيسى آيت الجيد، توصلت به “كود”، فإن عائلة الهالك “لازلت تنتظر الحقيقة والعدالة والإنصاف بالكشف عن كل المتورطين ومحاكمتهم وعدم إفلاتهم من العقاب.

عائلة الطالب اليساري آيت الجيد قالت في نفس الوقت أن الحقيقة والعدالة لا يمكنها أن تمر إلا عبر المدخل القضائي الضامن لتجسيد إحدى توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة و هي “عدم الإفلات من العقاب”.

كما دعت الفاعلين والحقوقيين إلى إقرار العدالة في هذه القضية، للحضور و مؤازرتها، وذلك بالحضور للوقفة التي ستنظمها العائلة يوم الجلسة (صباح يوم الإثنين 24 يونيو 2024)،  أمام قصر العدالة بفاس.